اهتزاز هيبة الدولة من قبل “دكتور جامعى” باسوان

31

اهتزاز هيبة الدولة من قبل “دكتور جامعى” باسوان

كتب/ محمد كمال


قد يكون العنوان ملفت للانتباه ولكن ما يحدث في الفوزة غرب بأدفو ألان هو وصف دقيق لهذا العنوان .

حيث ….  إن دكتور الجامعى اسوان “صحارى ” و يتحدي بنفوذه وسطوته هيبة الدولة وسيادته القانون ضاربا عرض الحائط بكل الأعراف في الصعيد بالتعدي علي أملاك الغير واليكم الواقعة بالتفصيل …
كما … قام المدعو الدكتور الجامعي ببناء منزل بدون ترخيص و كما ورد ألينا من أهالي البلدة وقام بالمخالفة بفتح نوافذ ومطللات علي حارة سد التي يمتلكها ورثة “احمد قاسم” ويمتلكون فيها منازل عديدة وقد قام ورثة ” احمد قاسم” برفع قضية ضد المدعو الدكتور الجامعي اثبتوا فيها بالمستندات أن ليس له حق أن يفتح نوافذ ومطلات من ناحيتهم

حيث …تم إثبات ذلك بالمعاينة من الإدارة الهندسية بأدفو التي أثبتت عدم أحقيته في ذلك وما زالت القضية متداولة من 2013 حتي تاريخه وعند انتداب خبير وبعض المناقشة معا محامين الطرفين بقيت المعاينة علي الطبيعة لتثبت عدم صدق ادعاءات الدكتور الجامعي وسوف تكون معاينة الخبير يوم الثلاثاء القادم ولكن فوجئ ورثة “احمد قاسم” من امس بأن المدعو الدكتور الجامعي يجمع لهم ويعد لفتح باب وهدم سور الحارة ليثبت إمام الخبير أن هذه الحارة شارع وليست ملكيه خاصة بالمخالفة للطبيعة والحقيقة القائمة حتي تاريخه وقد اعد بعض الأشخاص لهدم السور وفتح الباب بالقوة متحديا أهالي البلدة البسطاء الذين ليس لهم نفوذ أو سلطة ومتحديا أيضا القانون وهيبة الدولة وكل المتعارف عليه بأنه عندما يكون موضوع معروض علي القضاء تكف جميع التصرفات حتي يحكم القضاة في الموضوع المعروض عليهم ونحن الآن ننادي ونستغيث بالجهات الامنيه والجهات التنفيذية لمنع كارثة محققة وحدوث صدام دموي لاقدر الله وارد في حالة فتح وهدم السور من طرف الدكتور الجامعي والدكتور الجامعي يهدد بحبس وإيذاء كل من يتعرض له وهنا يؤكد اتهام واضح لبعض رجال الأمن بادفو بالتخويف وتهديد الطرف صاحب الحق برجال الشرطة وحبسهم وهذا علي حد تهديدات الدكتور لهم ويقف الورثة وأهل البلدة ألان مكتوف الأيدي أمام جبروت ونفوذ الدكتور الجامعي الذي أوصل لهم انه سينفذ كل ما يريد وحسب قوله انه فوق القانون .FB_IMG_1471280923561

هذه صور من السور الحارة القائم عليها النزاع
ولدينا الكثير والحقيقة الكاملة بدون تجميل

تعليقات الفيس بوك
لا يوجود كلمات دليلية لهذه المقالة.
Share via