280 × 90

6 افكار خاطئة عن الزواج

73
 د-أيمن عيسى 
ان المحرك الاساسى لاى فعل يقوم به الانسان هو التفكير اولاً ثم يتحول هذا التفكير الى سلوك .. اذاً كل افعالنا ما هى الا ترجمة فعليىة لافكارنا وعندما يقبل الانسان على خطوة الزواج ويفكر بشكل جدى فى الارتباط واختيار شريك حياتة فانه يبدا بالتفكير ودراسة الشريك من كل النواحى وتكوين رأى عن مدى امكانية نجاح هذا الارتباط ؟!
وعند التفكير فاننا نستدعى كل الخبرات السابقة لاصدقائنا والصور التى صدرتها لنا وسائل الاعلام او السينما والمسرح وحكايات الاقارب و المحيطين وباستدعائنا لتلك الافكار سواء كانت ايجابية او سلبية فانها حتماً تؤثر على قرارنا النهائى وبالتالى على خطواتنا عند التنفيذ وتظل هذة الافكار والقناعات ملازمة لنا حتى بعد الارتباط .
والاشكالية هنا ان معظم هذة الافكار تكون خاطئة وبعيدة عن الصدق والموضوعية لانها تجارب أخرين فى ظروف مختلفة اى انة لا يمكن تعميمها على الجميع لذلك ننبه فى تناولنا لهذا الموضوع على مجموعة من الافكار الخاطئة عن الزواج حتى يمكن تجنبها وهى :
1- الزواج نهاية لمشكلات المراه وبداية لمشكلات الرجل: وهى مقولة ذكورية خاطئة تبتعد كل البعد عن الهدف الاسمى من فلسفة تشريع الزواج والهدف منه تاسيس اسرة مستقرة وتعمير الكون وانجاب ابناء يعبدون الله وبداية لحياة جديدة يقوم كل منهم بمسؤليتة برضىً تام وسعادة كبيرة دون القاء الاعباء على طرف وحده ومن الافضل أن يتم التوافق وتحديد هذة المسؤليات خلال فترة الخطبه لانها الوقت الانسب قبل اتمام عقد الزواج .
2- يجب على الزوجين ان يشتركوا فى نفس الرغبات والامال حتى الهوايات: وهذا ايضا خطأ كبير لانه يتنافى مع طبيعة الكون القائم على الاختلاف والاحتياج والتعاون وعدم التشابه فى كل شىء , فالزوج والزوجه يجب ان يكون بينهم بعض الاهتمامات المشتركة فالزوج مثلاً يمكن أن يشجع زوجتة ويقف بجانبها حتى وان كانت تهتم باشياء لا تدخل دائرة اهتماماته .
3- الاطفال ومصلحتهم هم اول اهتمامات الاسرة : وهذا ايضا من الاخطاء التى يقع فيها الكثيرعند التفكيرفى تكوين اسرة فمصلحة الأطفال في سعادة الأسرة بأكملها فلا يجب ان تهمل المراة زوجها مثلاً بدعوى اهتمامها بالاطفال بل يجب تقوية علاقة الزوجين أولا ليتحقق الاستقرار و ليعيش الاطفال بأمان و طمأنينة.
4- انا لا اكذب ولكنى اتجمل : وهذا الخطا يقع فى الكثير من راغبى الزواج والمخطوبين حيث يخفى كل منهم عن الطرف الاخر الكثير عن حياتة وعلاقاتة ورغباتة وتطلعاتة ويقوم بكبت هذة الرغبات واحياناً يكذب ليتجمل ويحسن من واقعة وينصح كل خبراء الارشاد الزواجى والاسرى بعدم الكذب والتجمل الزائد عن الحد ولكن يجب بناء جسور من الثقة والامانة فى العلاقة مع الطرف الاخر .
5- اهلى هم وحدهم القادرين على مساندتى : يجب على الزوج والزوجة ان يكونان قريبين الى بعضهم اكثر من اى احد فالزوجة يجب ان تكون حذرة ولا تجعل أحدا آخر قبل زوجها كذلك على الزوج أن يفتخر بزوجته دائما ويساندها حين تحتاج للمساندة, وعلي الزوجة ان تعلم أن زوجها أصبح هو كل عائلتها ورفيق دربها .
6- مستوى حفل الزفاف: لا داعي للمبالغة فى تكاليف حفل الزفاف فتكاليف الحياة الأساسية أصبحت مرهقة ماديا, ويمكن تجهيز حفل زفاف بسيط ورائع في نفس الوقت إن تم الاتفاق على ذلك دون التعرض لأزمة مالية او الاقتراض وذلك يجنب الزوجين الوقوع فى الضغوط والازمات النفسية بعد الزواج . وفى النهاية نتمنى لكل زوجين حياة سعيدة تملاها المودة والرحمة والسكينة ..
تعليقات الفيس بوك