أسماء أهل الجنة كلهم من الأنس والجن في 13 حرف …..!!

220

بقلم المفكر الموسوعي العالمي سفير دكتور محمد حسن كامل رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب
عنوان مستفز ….عاصف للذهن ….ضد المنطق ….أليس كذلك ؟
ولكن هي الحقيقة ….وأرجو أن تتحملوني حتى نهاية الموضوع
ربما قد أكون على صواب
وأحسب نفسي على صواب إن شاء الله .
هيا للجنة
الجنة في لسان العرب اسم مشتق من (( جنن )) أي سَتَرَ
جَنَّ الشيءَ يَجُنُّه جَنّاً: سَتَره.
وكلُّ شيء سُتر عنك فقد جُنَّ عنك.
وجَنَّه الليلُ يَجُنُّه جَنّاً وجُنوناً وجَنَّ عليه يَجُنُّ، بالضم، جُنوناً وأَجَنَّه: سَتَره؛ قال ابن بري: شاهدُ جَنَّه قول الهذلي: وماء ورَدْتُ على جِفْنِه، وقد جَنَّه السَّدَفُ الأَدْهَمُ وفي الحديث: جَنَّ عليه الليلُ أَي ستَره، وبه سمي الجِنُّ لاسْتِتارِهم واخْتِفائهم عن الأبصار، ومنه سمي الجَنينُ لاسْتِتارِه في بطنِ أُمِّه.
الجَنةُ سترٌ وسرُ
مهما نسجت الحروف من بلاغة الكلام لن تصل إلى الوصف وتفصيل المقام .
الجنة ستر من النار
الجَنَّة في اللغة هي البُسْتان، ومنه الجَنّات، وتصغيرها جنينة، والعرب تسمّي النخيل جَنَّة، والجَنَّةُ الحَديقةُ ذات الشجر والنخل، وجمعها جِنان، وفيها تخصيص، ويقال للنخل وغيرها.والكلمة مشتقة من جَنَّ أي سَتَرَ وأظْلَمَ وخَفَى. سميت بذلك لسترها الأرض بظلالها. وقد وردت بهذا المعنى في سورة الكهف مثلا في الآية: (( وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلًا رَجُلَيْنِ جَعَلْنَا لِأَحَدِهِمَا جَنَّتَيْنِ مِنْ أَعْنَابٍ وَحَفَفْنَاهُمَا بِنَخْلٍ وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمَا زَرْعًا )) الأية 32
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إن في الجنة ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر “
كلمات موجزة فوق حدود الخيال وأبعد من التصور وأعلى من الإدراك والوجدان .
الجنة سر وستر حتى على العقل .
والسؤال المطروح إذا كنا عجزنا عن تحديد ماهية الجنة ….فكيف نحدد قائمة أسماء أهلها ؟
سؤال منطقي ….أليس كذلك ؟
ولكن إجابته أيضاً أكثر منطقاً
كيف ذلك ؟
دعونا نناقش أولا من سيدخل إن شاء الله الجنة برحمة الله ….؟
كل أهل الجنة سيدخلون الجنة برحمة الله التي وسعت كل شئ أما درجات أهل الجنة بعمل كل عامل من ذكر أو أنثى .
أهل الجنة من وحدوا الله ولم يشركوا بالله شيئاً قال الله تعالى :
(( إِنَّ ٱللَّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَآءُ وَمَن يُشْرِكْ بِٱللَّهِ فَقَدِ ٱفْتَرَىٰ إِثْماً عَظِيماً )) سورة النساء الأية 48
الله لا يغفر للمشركين لان الشرك بالله قمة الجرائم وهو الأثم العظيم الذي يطرد صاحبه من رحمة الله , وتتجلى رحمة الله أولا في المغفرة لذنوب تضع صاحبها فوق منصة العذاب , واليوم يومئذ لله إن شاء غفر وإن شاء عذّب ….أما المشرك لايدخل تحت مظلة الرحمة إطلاقاً
ومن المعروف إن رسالة الإنبياء والرسل جميعاً تدعو الأمم كلها لتوحيد الله رب العالمين , كل الأنبياء والرسل يعملون تحت ظلال دعوة واحدة وهي (( لا إله إلا الله )) توحيد الله الواحد الأحد رب العالمين .
كل من أعتقد انه (( لا إله إلا الله )) كان إن شاء الله مع أهل الجنة
دعونا نقف عند هذا الظرف الزماني والمكاني (( مع ))
مع تفيد المصاحبة وهي اسم تدل على الظرفية
وتعرب ظرف مكان حينما أقول (( جلست معكم )) مكان الإجتماع
وتعرب ظرف زمان حينما أقول (( وصلت مع الصبح )) أي صباحاً
والمعنى الثالث بمعنى عند …حكاية سيبويه (( ذهبت من معه )) أي من عنده
وإذا جاءت مفردة فيلحقها التنوين الذي لا يُلحق إلا للأسماء فنقول (( جئنا معاً ))
وهناك معية العقيدة وهي الإيمان بمعتقد واحد مهما إختلف الزمان والمكان أو الإضافة أو المصاحبة
أهل الجنة معاً في الجنة وإن أختلفت منازلهم ولكنهم معاً في الجنة .
ذُكر الظرف (( مع )) في القرآن 56 مرة
وأول أية ذكرت الظرف (( مع )) هي الأية 43 من سورة البقرة
(( وَأَقِيمُواْ ٱلصَّلٰوةَ وَآتُواْ ٱلزَّكَٰوةَ وَٱرْكَعُواْ مَعَ ٱلرَّٰكِعِينَ ))
وأما معية العقيدة وردت مع بهذا الشكل (( وَلاَ تَجْعَلُواْ مَعَ ٱللَّهِ إِلَـٰهاً آخَرَ إِنِّي لَكُمْ مِّنْهُ نَذِيرٌ مُّبِينٌ)) سورة الذريات الأية 51
وأخر أية ذكرت الظرف مع في سورة الشرح الأية 6 : (( إِنَّ مَعَ ٱلْعُسْرِ يُسْراً ))
المعية سواء في ظرفية الزمان أو المكان أو الفكر والعقيدة تجمع كل الأطياف المتشابهة تحت ظلال فكر واحد .
هناك نص قرآني يتكون من 13 حرف أساسي والمقصود بأساسي أي الحرف لا يكرر أي يتم ذكره مرة واحدة , هذا النص مرتبط برسول الله محمد صلى الله عليه وسلم قال الله تعالى :
(( مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ ٱللَّهِ وَٱلَّذِينَ مَعَهُ )) من الأية 29 من سورة الفتح
محمد رسول الله خاتم والأنبياء والمرسلين
وكل الأنبياء والمرسلين لديهم معية العقيدة والتوحيد لله رب العالمين
والذين معه أي مع محمد صلى الله عليه وسلم في
ظرفية الزمان من عاصروه
وظرفية المكان من عايشوه
وظرفية العقيدة سواء من سبقوه قبل ميلاده وبعثته أو من أتبعوه بعد وفاته ورحيله
هناك ظرفية في العقيدة تجعلنا أن لا نفرق بين أحد من رسله سواء من كان قبل محمد عليه الصلاة والسلام أو من بعده حتى تقوم الساعة تلك هي معية العقيدة التي تغطي كل زمان ومكان قال الله تعالى : (( قُولُوۤاْ آمَنَّا بِٱللَّهِ وَمَآ أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَمَآ أُنزِلَ إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَٱلأَسْبَاطِ وَمَآ أُوتِيَ مُوسَىٰ وَعِيسَىٰ وَمَا أُوتِيَ ٱلنَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ )) الأية 136 من سورة البقرة .
وقال تعالى أيضاً : (( ءَامَنَ ٱلرَّسُولُ بِمَآ أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَٱلْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِٱللَّهِ وَمَلاۤئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ ٱلْمَصِيرُ )) الأية 285 من سورة البقرة
وقال الله تعالى : (( قُلْ آمَنَّا بِٱللَّهِ وَمَآ أُنزِلَ عَلَيْنَا وَمَآ أُنزِلَ عَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَٱلأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَىٰ وَعِيسَىٰ وَٱلنَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ )) الأية 84 آل عمران
نعود لهذا النص القرآني الذي يضم محمد صلى الله عليه وسلم والذين معه من أمن بالله الواحد الأحد رب العالمين ورسله وكتبه وقضاءه وملائكته والجنة والنار واليوم الأخر فهؤلاء معه في العقيدة سواء سبقوه أو عاصروه أو جاءوا من بعده…..معية لابد أن تضم كل أهل الجنة من معشري الإنس والجنة أجمعين .
لنتأمل هذا النص : (( مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ ٱللَّهِ وَٱلَّذِينَ مَعَهُ )) ونستخرج الحروف الأساسية التي تكون هذا النص الشريف نجدها بالترتيب :
(( م , ح , د , ر , س , و , ل , ا , هـ , ذ , ي , ن , ع ))
نجدها تماماً 13 حرف هي التي تجمع أسماء كل أهل الجنة سواء من أهل الإنس أو الجن بكل لغات العالم ولهجاته كل من كان مع محمد صلى الله عليه وسلم في عقيدة التوحيد يدخل أسمه في قائمة اهل الجنة مهما كانت جنسيته أو زمانه أو مكانه أو لونه ….هو مع رسول الله .
معلومة أخيرة الرقم 13 بعلم ترتيب الحروف تبعاً للابجدية من 1 إلى 28 =
ا = 1 , ح = 8 , د = 4 والكلمة المكونة للرقم 13 = أحد
أي لن يدخل الجنة من لم يؤمن بالله الأحد
قال الله تعالى في سورة الإخلاص : (( قل هو الله أحد ))
والأن هل أدركتم قائمة أسماء أهل الجنة التي تضم 13 حرف…؟

تعليقات الفيس بوك
لا يوجود كلمات دليلية لهذه المقالة.
Share via