280 × 90

اعلام المحلة يحتفل باليوم العالمى لمناهضة العنف ضد المرأة فى ضيافة الوحدة المحلية ومكتبة أبو صير

22

 

كتب / جلال أبو النصر

نظم مركز اعلام المحلة الكبرى التابع للهيئة العامة للاستعلامات ندوة صباح اليوم بعنوان ” أسباب العنف ضد المرأة وسبل مواجهتها ” وذلك بالتعاون مع رئاسة مركز ومدينة سمنود – الوحدة المحلية لقرية أبو صيربرئاسة المهندس حسين البطجيشى والمكتبة الثقافية النموذجية بقرية أبو صير برئاسة أمل البيلى وحاضر فى الندوة الدكتور أيمن عيسى خبير التنمية البشرية وعضو مجلس علماء مصر .

تأتى الندوة فى اطار الاحتفالات باليوم العالمى لمناهضة العنف ضد المرأة والذى تم اعلانه فى 25 من نوفمبر من كل عام تخليدا لذكرى بعض السيدات الناشطات اللاتى تعرضن للعنف والتعذيب فى دولة الدومينكان عام 1960 هذا ما أكده الدكتور أيمن عيسى مضيفا أن مصر مهتمة بهذا الشأن باعتبارها دولة عضو فى منظمة الآمم المتحدة مبينا أن هناك دراسة مصرية صدرت مؤخرا عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والاحصاء بأن حوالى 45 % من السيدات المتزوجات تعرضن للعنف الجسدى وأن 75 % منهن تعرضن للعنف اللفظى مؤكدا أن الدولة تتكلف سنويا مليارى جنيه لمواجهة العنف ضد المرأة .

وأكد عبسى أن العنف ضد المرأة لايتوقف عند العنف الجسدى فقط بل يتضمن ايضا العنف اللفظى والنفسى والمعنوى وتتمثل أشكاله جميعا فى الضرب واىغتصاب والتحرش الجنسى وتسلط الزوج وطردها من المنزل وحرمانها من الآبناء فى حالات الطلاق .

وحذر عيسى من الآثار الاجتماعية السلبية للعنف ضد المرأة وماتسببه لها من العزلة والانطواء وعدم مراعاة الزوج والآولاد وعجزها عن المشاركة المجتمعية والسياسية .

وحدد عيسى بعض اسباب العنف ضد المرأة بغياب الوازع الدينى عند بعض الشباب والرجال وكذلك الاعمال الدرامية والسينمائية الهابطة والتى تعرض مشاهد مهينة للمرأة فى المجتمع .

أما عن سبل علاج هذه الظاهرة فقد أكد عيسى على تخصيص الدولة الموارد المالية والبشرية لمراكز الطفولة والآمومة كما أنشأت المجلس القومى للمرأة والذى يتولى مسئولية الدفاع عن المرأة وكذلك تطوير العشوائيات والتوسع فى تقديم الرعاية الصحية للمرأة .

حضر الندوة عدد من موظفات الوحدة المحلية ونساء القرية وأدارها جلال أبو النصر الاعلامى بالمركز برئاسة أسامة الحويجى مدير مركز اعلام المحلة الكبرى وتحت اشراف  سمير مهنا مدير عام اعلام وسط الدلتا

تعليقات الفيس بوك