280 × 90

بناء الأوطان..بقلم جمال علي الألفي

15

لمصر مكانة سامية عالية .على أرضها يعيش الابطال .مصر الوطن والعروبة حفظها الله سبحانه وتعالى وستظل مصر محفوظة بحفظ الله سبحانه وتعالى وآمنة بأمنه.
كيف يشارك كل مصرى فى بناء هذا الوطن؟
بناء هذا الوطن له عدة انواع أولها البناء الاقتصادى ولايتم الا من خلال امرين وهما العمل وذيادة الانتاج والثانى ترشيد الاستهلاك..يقول المولى ((وقل اعملو فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون)). فهو يري عمل الجميع عمل الرئيس و عمل المعلم وعمل الطبيب وعمل المهندس وعمل الاعلامى وعمل الزارع وهكذا.
وترشيد الاستهاك ضرورة ملحة وواجبة يقول المولى عز وجل (( وكلو واشربو ولاتسرفو إنه لا يحب المسرفين))
ما ملاأابن آدم شيء شر من بطنه.. فحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه.فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه.
اما البناء الاجتماعى فيتم بعدة طرق حتى نشارك فى بناء وحماية الوطن هو انه لابد على كل مواطن ان ياخذ حقه وليس اكثر منه وان يؤدى ما عليه من واجبات .
وكنت لا اتخيل ما حدث من قلة مصرية فى ما حدث من ازمة السكر والارز.
فكل مواطن يعرف ما له من حق فلا يأخذ اكثر منه وما عليه من واجب فلا يقصر فيه.
البناء السلوكى الاخلاقي
من اهم انواع البناء للوطن وعلى الجميع المشاركه فيه شباب وفتيات رجالا و نساء حتى نحمى ونبنى وطننا .ولايخفى علينا جميعا ان ديننا الاسلامى هو دين الاخلاق حيث وصف الله سبحانه وتعالى سيدنا محمد قائلا(( وإنك لعلى خلق عظيم))
والدين حسن الخلق.وكما نعلم جميعا ((انما الامم الاخلاق ما بقيت فإن همو ذهبت اخلاقهم ذهبو)) .. وكما نعلم ايضا انه اذا اصيب القوم فى اخلاقهم فأقم عليهم مأتما وعويلا..
ولا يخفى علينا جميعا تردى الاخلاق واضح وجليا فى مجتمعنا فعلى الجميع مواجهه ذلك وعلى كافة الجهات التصدى لذلك فى الاسره والمدرسه والمؤسسات والهيئات ..لا بناء لوطن بلا شباب بلا اخلاق.حتى تصبح مصر فى موقع الرياده وموقع السيادة.
البناء العلمى والفكرى.
بناء الوطن بعلم ابنائه ويتقدم ويتطور بالعلم فالعلم نور والامه الجاهله لا مكانة لها على خريطة التقدم والتطور.
فمن سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له به طريقا الى الجنة .. ويستغفر للعالم من فى السماوات ومن فى الارض حتى الحيتان فى البحر. والعلماء ورثة الانبياء والانبياء لم يورثو درهما ولا دينارا انما ورثوا العلم.
ويحضرنى تعريف استاذى الدكتور /محمد حسن كامل رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب العالم العلامه القيمة والقامة فى تعريفه للعلم قائلا:
العلم هو الاثير الفكرى الذى يضئ جدار الفكر فى رئة الزمن.
بالبناء العلمى والسلوكى والاخلاقى والاقتصادى نبنى وطننا ونسمو به ونرتقى به ونحميه وندافع عنه بعلمنا وعقلنا .. حفظ الله لمصر علمها وعلمائها وصان ترابها وحفظ امنها

تعليقات الفيس بوك