ذبح زوجتة بعد اكتشافه إرسالها صورها عارية لاحد الاشخاص

451

سامية دسوقى

فى واقعه جديدة من وقائع العنف الاسرى، قام” ع.م ” بذبح زوجتة بمنطقة دار السلام، وذلك بعد زواج عرفى دام لاكثر من  أربع سنوات..

وأضاف المتهم فى اعترافاته، أنه أنفق عليها وأسرتها خلال تلك الفترة مبالغ مالية تقدر بحوالى 9 مليون جنيه عبارة عن (مشغولات ذهبية، وشقة سكنية، ووديعة بالبنك بمبلغ 2 مليون جنيه)، إلا أنه فى الآونة الأخيرة اكتشف حيازتها لهاتف محمول آخر غير معلوم له يحوى محادثات جنسية مع شخص آخر .

وأشار المتهم إلى أنه توجه إليها بمسكن أسرتها، واشتبه فى قيامها بتصوير نفسها فى أوضاع مخلة، وإرسالها عبر وسائل التواصل لأحد الأشخاص، فخطط لقتلها والتخلص منها، وفى سبيل ذلك طلب منها الحضور لمسكنه، وفور وصولها ومواجهتها بما سبق، طلبت منه السماح والغفران، فنشبت بينهما مشادة كلامية قام على إثرها بالتعدى عليها بالأسلحة البيضاء المضبوطة محدثا إصابتها التى أودت بحياته.

تفاصيل تلك الجريمة بدأت مع حضور “ع م ا ت” 50 سنة إلى قسم شرطة دار السلام، وبحوزته سلاح أبيض “سكين” وأبلغ بقيامه بقتل زوجته “ر ك ح ك” 36 سنة ربة منزل، لسوء سلوكها، وأقر بتواجد جثتها بالشقة سكنه الكائنة بدائرة القسم .

انتقل رجال المباحث إلى مكان الجريمة، وتبين صحة الواقعة، وعثر على جثة المجنى عليها مسجاة على ظهرها بغرفة النوم، وبها إصابات عبارة عن (جرح قطعى وذبحى بالرقبة وجروح طعنيه بالظهر والجانب والكف الأيسر)، وعثر بجوارها على 2 سلاح أبيض “سكين ” عليهما أثار دماء.

تعليقات الفيس بوك
Share via