“جميل راتب” رفضت الإنجاب وزوجتي اتظلمت معايا

68

كتبت : سمر العربي
حل النجم الكبير “جميل راتب “ضيفا على الاعلامية “راغدة شلهوب”في حلقة جديدة برنامج “فحص شامل”اذيعت امس على شاشة الحياة..
قال الفنان الكبير ان اسمة بالكامل هو جميل ابو بكر راتب وان عمره تسعين عاما و انه كان مدخن شره جدا حتى عمر الثمانين،و بعد الشعور بالتعب والدوخه قرر اترك التدخين للابد
وسأل جميل راتب راغدة ” هل انت مدخنة؟”وقال لها : لابد ان تتوقفى عن التدخين من الان
وأضاف: كل شهر اقوم بفحص القلب
وردا علي سؤال راغده” ماهو تفسيرك للحب؟” اجاب هو “قضاء وقدر” وقال راتب ان ملامح وجهه الصارمة هى سبب تقديمه لادوار الشر في معظم اعماله .
وقال انة يحب هذا النوع من الادوار لانه بعيد عن شخصيته فهو محب للتأمل والخيال.
جميل راتب رأي انه من الضروري الغاء الرقابة علي الاعمال الفنية في جميع دول العالم لان حريه الرأي مهمة جدا
و قال ان اكثر شخصية بهرته بجمالها هي فاتن حمامة مضيفا ” هى خارج اى منافسة ”
وتابع : هناك العديد من النجمات الجميلات مثل سعاد حسني و مديحة كامل ويسرا وهاله صدقي لكن لابد ان تخضع لرجيم وليلى علوي كسبت جمالها بعد ان فقدت الكثير من وزنها .
وعلق جميل راتب على ان افلامه التى قدمها فى تونس تضمن مشاهد اباحية قائلا: لم اقدم افلام جنسية واذا كان هناك مشهد فهو فى اطار العمل وبالتالى هذا ليس خطأ.
و قال جميل راتب إن أغلب الفنانين الناشئين يتقاضون أجورًا مرتفعة لا يستحقونها؛ فى حين أن اخرين يستحقون أجورًا أفضل .
وأضاف أن أكبر اجر تقاضاه عن عمل سينمائي كان 50 ألف جنيه، و أكبر أجر تقاضاه عن عمل درامى كان 10 آلاف جنيه فى الحلقة.
وأشار إلى أن حبه للفن كان يجعله لاينظر إلى الأجر
وقال راتب إن عائلته منعت عنه المصروف مما جعله يعمل بالعديد من المهن ليستكمل حياته ويوفر متطلباته الشخصية خلال تواجده لدراسة المحاماة فى فرنسا.
وأضاف أنه عمل خلال تواجده فى فرنسا “شيال وجرسون” فى أحد الكافيهات وخلال تلك الفترة تعرف على كثيرين من مختلف الفئات والطبقات، مشيرًا إلى أن ذلك منحه نظرة مختلفة يحترم فيها كل من يعمل فى مهنة شريفة لتوفير أكل عيشه خاصة المصريين الذين يسافرون لتوفير متطلباتهم.
وأوضح أنه سافر إلى فرنسا ليستكمل دراسة المحاماة، ولكن بعد قضاء عامين توجه إلى التمثيل وهو ما تسبب في غضب الأسرة عليه والتى لم ترضى عنه إلا بعد نجاحه فى التمثيل.
وتابع :والدي بعد ما حققت النجاح حضر كل أعمالى وكان فخور بي وكشف جميل أن اخر قصة حب عاشها كانت مع زوجته الفرنسية التى انفصل عنها، مشيرا إلى أن الحب الذي يشعر به ليس حبا جسديا لكنه حب احترام موضحا إلى أنها تعتبر نفسها زوجته حتى الآن.
وقال أنه رفض الإنجاب خوفا على مستقبل أولاده خاصة أن عمله في الفن ليس مستقرا مضيفا” زوجتى اتظلمت لأن الفن كان بالنسبالى كان أهم حاجة.. ”
وروى راتب موقفا أثر فيه اثنا عودته من مطار القاهرة قائلا: قعدت جنب سواق التاكسي وهو بيحكيلي عن حياته وعن ابنه الذي أصبح طبيبا وابنته في الجامعة، وقالى وأنت عندك أولاد إيه قولته مش عندي راح قالى ولا يهمك إحنا كلنا ولادك.
وصف جميل راتب النجم فريد شوقي بأنه ممثل ناجح/و صلاح جاهين بانه شاعر شعبي حساس
وقال عن محمود ياسين انه ممثل مهم في زمنة،و طوني كارتوس ممثل مجتهد، يحيى الفخراني ممثل عظيم ،سناء جميل ممثلة عبقرية.
و في نهاية الحلقه قال الخبير النفسي : جميل راتب متصالح مع نفسه ومع فكرة الموت ولدية ملامح ارستقراطية رغم انه بسيط .

تعليقات الفيس بوك
Share via