” استغاثه ام ” الي السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي والى وزير الصحه والي كل من يهمه الامر

71

أميرة عبد الرحيم

ابنتي حالتها في تدهور ولا اعلم ماذا افعل لها والدكاتره بيجربو فيها ولكن معظم العلاج يذيد من سوء حالتها.
مريم رمضان محمد عمرها خمس سنوات حاله نادره ونريد دكتور او سفر لعلاجها
مولوده بعيب خلقي نقص انزيم الذي بيفرز النشويات والسكريات في الجسم
بدء ظهور المرض بتشنج حرارى ثم اثر علي عصب السمع واعوجاج في العظام وفراغات في عظام الجسم كله ناتج عن تخزين النشويات والسكريات في جسمها وتضخم في الكبد وتضخم في الطحال وفرط حركه و بؤره كهربائيه في المخ وتضخم في الجسم عامه وزياده في الوزن عن الطبيعي وتضخم في اللسان مما ادى اللي عدم النطق ورشح في الاذن وعلشان نعملها عمليه تركيب انابيب قعدت سنتين يتعمل تحاليل وتدخل العمليات ويخرجوها تاني خوفا من وفاتها تحت البنج دخلت حولى 4مرات من غير فائده لغايه ما دهينا الي اكبر دكتور تخدير في المنيا لكى يبنجها ووافق ولم يتقاضي اجر وهي داخله العمليات مضينا اقرار على انها هتخرج اما متوفيه او هتدخل عنايه تخدير ويحصل لها نكسه وربنا كرمها وقامت بس دلوقتي مش لاقين علاج لحالتها والحاله بتتدهور وجميع الدكاتره الذي ذهبنا اليهم قالو ليس لها علاج لان الانزيم ده هيفضل يخلي كل شئ في جسمها يتضخم لغايه ما يحصل اختناق وتتوفي وكل اللي هيحصل انهم هيوجهوها للقاهره وهناك هيتعمل تمثيل غذائى وبحث عن الحاله لكي يعرفو الحاله ده هتعيش كام سنه فبنتمني من السيد الرئيس او وزير الصحه او من لديه القدره علي تشخيص وعلاج بنتي او علي الاقل ايقاف من تدهور الحاله ان يهتمو بها وينقذو ابنتي من الالم الذي تعيشه كل يوم

 

تعليقات الفيس بوك
لا يوجود كلمات دليلية لهذه المقالة.
Share via