280 × 90

ابطال ديزنى والارملة الطروب على شاطئ احلام اوبرا الاسكندرية

43

وليد جمال

عاش الفن حضارة لامة يبنيها الفنان .. يروى حياتها فى غنوة فى صورة بروح وايمان .. عاش الجيل الصاعد عاش .. كلمات كتبها الشاعر الكبير حسين السيد ولحنها موسيقار الاجيال محمد عبد الوهاب للتعبر عن الدور الهام للفنون فى بث الحماسة داخل نفوس ابناء الوطن من اجل حمايته والحفاظ عليه والزود عنه .. تجسدت هذه المعانى فى حفل الافتتاح الصباحى لمهرجان الاوبرا الصيفى بمدينة الاسكندرية والذى اقيم مع احتفالات مصر بذكرى ثورة 23 يوليو وشهده الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة والدكتورة ايناس عبد الدايم رئيس دار الاوبرا المصرية وحشد غفير من الجماهير سيطرت عليهم اجواء المشاعر الوطنية الجارفة حيث بدأ بهو مسرح سيد درويش ” اوبرا الاسكندرية ” بتابلوهات فنية لطلاب فصل الباليه بمركز تنمية المواهب تم تصميمها على الحان مجموعة من الاغانى الوطنية التى بثت الاحساس بقيمة الوطن فى وجدان الجماهير منها انا المصرى ، رايحين ، وتزينت ملابس جميع المشاركين بعلم مصر ، بعدها انتقل الحضور الى داخل المسرح ليكشف الستار عن كورال اطفال اوبرا الاسكندرية الذى توشح جميع اعضاءه بالعلم المصرى وقاده المايسترو عبد الحميد عبد الغفار وقدم مجموعة من الوطنيات المصرية الشهيرة وبدأ البرنامج بالاغنية الجديدة فرحة مصر التى اعدت خصيصا للكورال ثم تغنوا بـ حلاوة شمسنا ، علمونا فى مدرستنا ، يا بلادى ، الجيل الصاعد ، الله على المستقبل ، حبايب مصر ، طوبة فوق طوبة ، يا حبيبتى يا مصر ، حلوة بلادى واختتم الحفل بـ الوطن الكبر اداء الاطفال خالد المنشاوي و كريم علاء الدين واحمد مدحت و يارة محمد ونانسي احمد ومريم وياسمين اسامه وزياد مصطفي وتقي عبد الباقي و سلمي سيف شهد ودنيا وعلياء الصاوي و يوسف حمدي و اياد اسلام وجنه ويمني محمد وفيروز ايمن وملكه ماهر و نادين نشأت ومنه كرم و اميره سعد وغرام رافت جوريه .. وعقب انتهاء الحفل حرص وزير الثقافة ورئيس الاوبرا علي تهنئة الاطفال علي مستواهم الفني الراق والمتميز وتحقيزا لهم علي الاستمراريه باعتبارهم مستقبل مصر المشرق

وفي الثامنة مساءا علي نفس المسرح ابحر جمهور الثغر بسفينة الذكريات في رحلة الي عالم ديزنى الساحر بمفرداته الخيالية واجوائه المتمردة على المنطق البشرى وبعيدا عن ضجيج الحياة بدي الحفل وكأنه عوده استثنائية الي عالم الطفوله حيث تعايش الجمهور الذى ملاً جنبات المسرح وضم فئات من مختلف الاعمار اغلبهم من الشباب والاطفال مع الاجواء التى صنعها نجوم فرقة اوبرا القاهرة بمشاركة عناصر من فرقة باليه اوبرا القاهرة خلال الافتتاح المسائى لمهرجان الاوبرا الصيفى الذى حضره الكاتب الصحفى حلمى النمنم مع الدكتورة ايناس عبد الدايم رئيس دار الاوبرا من اخراج مهدى السيد وتضمن فاصلين الاول مختارات من اغانى افلام والت ديزنى منها اميرة الجليد ، علاء الدين ، السيدة والمتشرد ، الجمال النائم ، الاميرة والضفدع ، طرزان ، الاسد الملك ، الجميلة والوحش وسنو وايت .. اما الفاصل الثانى صاحبه عازف البيانو ديفيد هيلز وضم مقتطفات من اوبرا الارملة الطروب للموسيقار فرانز ليهار ونالت اعجاب الجمهور الذى تفاعل معها نتيجة ادائها باللغة العربية .

شهد الحفل تطوراً ملموساً وتألقاً فى الاداء الغنائى والتمثيلى لنجوم فرقة الاوبرا قدمها كل من ايمان مصطفى ، مصطفى محمد ، منى رفلة ، هشام الجندى ، عزت غانم ، الهامى امين ، عبد الوهاب السيد ، اسامة على ، ابراهيم ناجى ، تامر توفيق ، رشا طلعت ، انجى محسن ، ليلى ابراهيم وجاكلين رفيق حيث ارتدى المغنيون ملابس الشخصيات وتناغمت حركاتهم واصواتهم مع التابلوهات التى برع فى تجسيدها عارضو الباليه لتعبر عن مضمون الاغانى المختارة ، كما ساهم الديكور الذى صممه المهندس احمد زايد على شكل مقطع متكرر من اله الفيولينة يتسلسل على جانبى المسرح ويتوسطه فى العمق مفتاح صول يحتضنه السلم الموسيقى بشكل انسيابى شبه دائرى مع الاضاءة فى استكمال عناصر الابهار واضفاء الاجواء الحالمة على فقرات الحفل .

وضرب فنانو فرقة الاوبرا مثلاً فى الوفاء والاخلاص عندما نعوا فى ختام الحفل زميلهم مطرب الموسيقى العربية محسن فاروق الذى وافته المنية صباح امس مؤكدين ان للفنان رسالة يؤديها لامتاع واسعاد الجماهير رغم المعاناة ومتاعب الحياة .

تعليقات الفيس بوك