280 × 90

مجلس مدينة العياط خارج نطاق الخدمة

29

أحمد منصور

طلب أهالي العياط مرارا وتكرارا من المسؤلين بمجلس مدينة العياط إيجاد حلولا لمشكلة سيارات الكسح الكارثة التى تهدد الفلاحين والمواطنين بشتي أمراض العصر الحديث التي تكلف الدولة ملايين الجنيهات لعلاج المرضي الذين يصابون سواء من التعامل مع تلك المياه لري أراضيهم 
ومع من يتناول المحاصيل الزراعية التي نبتت وترعرعت بمياه الكسح
وذكر الأهالي المسؤلين بأن الوقاية خير من العلاج ولا بد من حل رادع لتلك الكارثة ولكن دون جدوي

ويتضح من تلك الفيديوهات والصور أنه لا حيلة لهم
بل تطور الأمر إلي وأصبحوا لا يبالوا
ففي هذه الصور والفيديوهات يظهر جرار زراعي خاص بمجلس مدينة العياط ويجر مقطورة شفط فهو يقوم بشفط مخلفات مركز شرطة العياط ويقوم بإلقائها في الترعة الموجودة أمام مجلس مدينة العياط تحت مرئي ومسمع من كافة المسؤلين بمجلس المدينة ويشاء القدر أن يكشف ويفضح أمر هؤلاء المسؤلين فتنقلب المقطورة أمام مدخل مجلس مدينة العياط بعد أن قامت بتفريغ في الترعة المقابلة
وصدق أهالي العياط فيما ذكروا عن مسؤلين العياط بأنهم أصحاب أيادي مرتعشة وقرارت عقيمة
ولايخرجون من مكاتبهم المكيفة لمراعاة مصالح المواطنين

تعليقات الفيس بوك