280 × 90

الأرض عطشانه والحكومة مطنشانة دوي صرخات مزارعي النصارية بالفيوم

27

الفيوم – محمود المهدي

أطلق مزارعي النصارية مركز أبشواى بالفيوم ، صراختهم للمسؤولين داخل وخارج المحافظة لتلبية مطالبهم المشروعة وهي الحصول على مياه الري لإنقاذ أراضيهم وأشجارهم من الجفاف والبوار نتيجة التعديات والاشغالات الموجودة علي حقهم المسلوب من جانب قلة مستهترة لا تحترم حقوق الغير أو القانون وراحوا يسرقون في عز النهار المياه ومنعها من الوصول للنهايات وسط تهاون وسكون من جانب مسؤلي المحافظة والري ، مما دفع المزارعين الي الصراخ باعلي صوتهم لعل أحد المسؤولين يستجيب لمطالبهم مرددين “الأرض عطشانه والحكومة مطنشانة ” مهددين بالتصعيد في حال عدم وجود استجابة لحقهم المسلوب.

وقال المزارع محمد محمود من النصارية أراضينا بارت والمحاصيل جفت وبيوتنا خربت لعدم توافر مياه الري منذ قرابة العام في نهايات الترع والأبحر والفتحات نتيجة التعديات عليها من جانب بعض أصحاب النفوذ ومخالفي القانون تحت مرئي ومسمع من المسؤلين عن المرور علي الترع والأبحر والفتحات.

وأكد محسن سعد علي تفعيل دور الرقابة وشرطة الري والإهتمام بالمرور على النهايات والضرب من حديد علي أيدي من يتحدي القانون ويعتدي علي حق الغير.

وأفاد ناصر عبد العزيز ان المعتدين علي حقوق الغير مطمينين لعدم وجود العقوبات الكافية وتنفيذ القانون تجاههم وانعدام الرقابة وفساد بعض المسؤولين عن الري والمزارع البسيط ليس لديه حيلة غير الانتظار أو هجر الأرض والبحث عن مصدر رزق آخر لإطعام اسرته وأطفاله.

وصرح الدكتور جمال سامي محافظ الفيوم أنه أصدر تعليماته لوكيل وزارة الري بسرعة إنهاء المشكلة وتوفير المياه في نهايات الترع والأبحر وتقديم تقرير مفصل عن سبب المشكلة لإتخاذ حلول سريعة ومباشرة خلال أيام قليلة علي حد قولة.

تعليقات الفيس بوك
Share via