280 × 90

الأقصر تستضيف أولى فعاليات الإمارات فى “عام زايد” مع بداية 2018

12

كتب – إيهاب صبرى …..  كشفت اللجنة المنظمة لماراثون زايد الخيري فى مؤتمر صحفى بالأمس، عن موعد انطلاق النسخة الرابعة من ماراثون زايد الخيري في مصر يوم 6 يناير المقبل بمدينة الأقصر، لتكون أول فعالية في عام 2018  “عام زايد”، ورصدت اللجنة المنظمة جوائز مالية بقيمة مليون ونصف المليون جنيه مصري للفائزين، تحت شعار«في حب زايد في عام زايد» ويخصص ريعه لصالح مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة المنظمة أمس في فندق نادي ضباط القوات المسلحة في العاصمة أبوظبي، بحضور الفريق الركن متقاعد محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة المنظمة الدائمة لماراثون زايد الخيري الدولي، وحسين شكري رئيس مجلس أمناء مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام، وعارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وحسام قباني رئيس مجلس إدارة جمعية الأورمان بمصر، والعقيد طيار محمد علي عامر رئيس عمليات الماراثون، وأحمد محمد هلال الكعبي عضو اللجنة المنظمة.
كما حضره يعقوب السعدي مدير قناة أبوظبي الرياضية، ومجموعة كبيرة من الصحفيين، ورؤساء القسم الرياضي بالعديد من الصحف الخليجية .
أكد الفريق الركن (م) محمد هلال الكعبي، رئيس اللجنة المنظمة العليا، أن الدورة الرابعة من ماراثون زايد الخيري في القاهرة، الذي يقام في جمهورية مصر العربية في 6/1/2018، يحمل قدراً كبيراً من الأهمية، ويختلف عن النسخ الماضية، لأن الحدث يقام بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لتكون هذه الفعالية الأولى التي تعلن في الإمارات احتفاءً وتفاعلاً وتنفيذاً مع تخصيص عام 2018 ليكون عام زايد رحمه الله.
وأضاف: وبالتالي سيكون الحدث الخيري أول حدث في عام زايد، بعد إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بتخصيص العام المقبل ليكون عام زايد بمناسبة مرور مئة عام على مولد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد، وأين ما يقع اسم زايد فهو نهر متدفق بالخير أينما وجد.
وأشار الكعبي في كلمته إلى أن ماراثون زايد الخيري انطلق في عام 2005 بتوجيه من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بإقامة هذا السباق الخيري حاملاً الأهداف الإنسانية ذات المعاني والقيم التي نسعى لتحقيقها في كل عام، وكان ذلك لمساعدة مرضى الكلى.
وكشف رئيس اللجنة العليا عن وصول تبرعات ماراثون زايد الخيري في نيويورك منذ انطلاقته إلى 160 مليون دولار، مؤكدأ ان الماراثون أصبح من أهم الأحداث في نيوريوك، مضيفاً: وتشرفنا مرتين بالحصول على شهادة شكر وتقدير من الكونجرس الأمريكي في 2015 و2017 للنجاح الكبير الذي حققه الماراثون في دعم مؤسسة «هيلثي كدني فاونديشن» وتم توجيه الرسالة إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وأضاف أن اللجنة المنظمة رصدت مليون ونصف المليون جنيه مصري قيمة الجوائز للفائزين، مشيداً بدور الشركات الراعية التي تجدد مشاركتها باستمرار، متوجهاً بالشكر الى كافة الجهات المسؤولة في مصر، وزارة الشؤون الاجتماعية ووزارة الشباب، وسفارة الإمارات في مصر، والسفارة المصرية في الإمارات، وجمعية الأورمان على التواجد في الحدث الإنساني.
وأعرب حسين شكري رئيس مجلس أمناء مستشفى الأورمان عن سعادته بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وقرار اللجنة المنظمة باختيار الأقصر لتنظيم الماراثون ، وتخصيص ريعه لدعم مرضى السرطان ، مؤكداً أن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد ، أرسى دعائم الخير والمعاني الإنسانية النبيلة، وكان داعماً للجميع ولمصر والعروبة.
وقال إن دعم الإمارات يؤكد معاني الأخوة، مشيراً إلى أن المستشفى استقبل منذ افتتاحه في 2014 أكثر من 4000 مريض، وسيبلغ 6000 مريض مع المرحلتين الثانية والثالثة.
جدير بالذكر أن ماراثون زايد الخيري أقيم في 3 محطات هي الإمارات والولايات المتحدة ومصر، وبالنسبة إلى مصر هذه هي الدورة الرابعة، حيث كانت البداية في القاهرة عام 2014، وخصص ريع الدورة الأولى لمرضى أطفال السرطان (مستشفى 75375 )، وريع الدورتين الثانية والثالثة لصالح علاج مرضى الكبد الوبائي، وها هي الرابعة في صعيد مصر لعلاج مرضى الأورام عن طريق مستشفى الأورمان.

تعليقات الفيس بوك