280 × 90

بعد الفاصل ….نواصل معجزة المفاصل …..!! بقلم العالم الموسوعي بروفيسور محمد حسن كامل رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب

89

بعد الفاصل ….نواصل معجزة المفاصل …..!!

عُدنا بعد الفاصل لنواصل

فَصَلَ , فَصَلَ على وزن فَعَلَ
فصَلَ / فصَلَ في يَفصِل ، فَصْلاً وفصولاً و فِصالاً ، فهو فاصل ، والمفعول مَفْصول – للمتعدِّي
فصَل بينهما : فرّق ، ميَّز
فَصَلَ بَيْنَ الْمُتَنَازِعِينَ : فَرَّقَ بَيْنَهُمْ
فصَلَ الرَّضيعَ عن أمِّه : فطمه ، أبعده عنها
فصَل بين الكلمتين أو الجملتين : حذف الروابط بينهما لوجود صلة
فصَل الشَّيءَ : قطعه ، قسَّمه إلى أجزاء
فُصِلَ من المدرسة فهو مفصولاً
والمفصول لا يعود إلى المدرسة إلا برفقة ولي الأمر
المفصول على وزن مفعول , وقع عليه عقاب الفصل , وعليه إعادة الوصل .
والعودة للفصل كما كان قبل الفصل .
الفعل فَصَلَ من الأفعال الفاصلة في حياتنا
الفعل فَصَلَ فاصل يحقق المعجزات .
وأي معجزات حينما تفصل الخير عن الشر
والجهل عن العلم
والفكر عن الكفر
الفعل فَصَلَ معجزة
حينما تُفصل المولود عن أمه .
فَصَلَ معجزة
والمُعْجِزَةُ : أمرٌ خارقٌ للعادة يُظْهِرُهُ الله على يد نبيٍّ تأييدا لنبوَّته
المُعْجِزَةُ : ما يُعجِزُ الانسان عمله
المعجزة حينما تؤول الأسباب والمسببات لإنجاز عمل ما إلى العدم المطلق
يكون الحدث في الوجود المطلق .
المعجزة تدّخل قوة الله دون سواه , والتاريخ يرفل بمعجزات لا حصرلها للرجال والأطفال والشيوخ والنساء وقصص القرأن تبرز المعجزات في أماكن متعددة في القرأن الكريم .
الأن دعونا نتحدث قليلا عن المفصل من الموسوعات العلمية :
المِفصَل والجمع مفاصل , المفصل هو ملتقى كل عظمين في الجسد .
المفصل هو موضع إرتباط عظمين في الجسد أو أكثر ، وتتمّ الحركة عادة به مفصل الرُّكبة / الفخذ / الكتف .
ولولا المفاصل ما استطاع الإنسان الحركة بل لم يستطع الحياة لعدم قدرته على توفير طعامه وشرابه على الأقل دون الإعتماد على غيره .
ولما كانت المفاصل لها هذا الدور الهام في حياة الإنسان , أشار إليها رسول الله صلى الله عليه وسلم بفطنته في الحديث الشريف : قال رسول الله ﷺ:
[إنه خُلِق كلُّ إنسان مِن بني آدم على ستين وثلاث مائة مفصل، فمن كبّر الله وحمد الله وهلّل الله وسبّح الله واستغفر الله وعزل حجرًا عن طريق الناس أو شوكة أو عظمًا عن طريق الناس وأمر بمعروف أو نهى عن منكر عدد تلك الستين والثلاث مائة السلامى فإنه يمشي يومئذ وقد زحزح نفسَه عن النار] رواه مسلم (1007).
المفصل Joint هو عبارة عن ارتباط أو تلامس بين عظمين من عظام الجسم فيما بينهما، أو بين عظم وغضروف، بشكل يمكن لأجزاء المفصل القيام بالحركات المطلوبة بحرية.
أنواع المفاصل:
هناك ثلاثة أنواع من المفاصل وهي:
1 )) المفاصل الليفية Fibrous joints:
وفيه تلتحم العظام فيما بينها، بواسطة نسيج ليفي لا يسمح بأي نوع من الحركة. ومع تقدم العمر يختفي الخيط الليفي، ليحل محله رباط عظمي، هو تداخل العظام بعضها ببعض مكونة التحاماً، تظهر آثاره على شكل خيط رفيع يدعى الدرز Suture، كما هو الحال في عظام الجمجمة و ارتباط الأسنان بالفك.
2 )) المفاصل الغضروفية Cartilaginous joints:
يوجد بين نهايات العظام المتجاورة، طبقة من الليف الغضروفي الأبيض، الذي يسمح بحدوث حركات خفيفة جداً، وذلك بفعل الضغط على هذه الطبقة الليفية الغضروفية، وهذا ما يعرف بـ المفصل الغضروفي الثانوي، أو الليفي الغضروفي fibrocartilage، كما هو الحال في مفصل العانة وما بين الفقرات.
وهناك المفصل الغضروفي الأولي، حيث يرتبط العظم مع غضروف شفاف hyaline cartilage، ولهذا يدعى المفصل الشفاف hyaline joint كما هو الحال بارتباط الأضلاع بغضروف القص حيث لا توجد حركة أو هي محدودة جداً.
3 )) المفاصل المصلية أو الزلالية Synovial joints:
وهي أهم المفاصل وأكثرها انتشارا في الجسم، وتمتاز بوجود غشاء مصلي، ويمكنها أن تؤدي جميع انواع الحركات، ولهذا فقد قسمت إلى خمسة انواع، حسب نوع الحركة التي يؤديها المفصل .
لقد قرر الرسول الكريم في حديثه عدد المفاصل 360 مفصل بالتمام والكمال وجاء علم التشريح مؤخراً ليكتشف هذا الكشف العلمي العظيم .
والسؤال المطروح لماذا عدد المفاصل 360 مفصلاً دون زيادة ولا نقصان ؟
الإجابة تجعلنا نتجه إلى واحة هندسة إقليدس المستوية , تماما في تعريف أنواع الزوايا , لدينا زواية حادة وهي أقل من 90 د وزاوية قائمة 90 د وزاوية منفرجة أكثر من 90 وأقل من 180 د وزاوية مستقيمة 180 د وزاوية منعكسة أزيد ومن 180 وأقل من 360 د وزاوية كاملة = 360 درجة وهي دائرة كاملة .
ولسهولة حركة الإنسان فهو يتمتع بحركة كاملة أي 360 درجة في كل الإتجاهات بل بإستطاعته ممارسة كل اللألعاب والرياضات التي تتطلب مهارة الحركة , ويستطيع أيضا أن يعمل ويركض ويصطاد ويمارس كل أنشطة الحياة بحرية تامة .
ببساطة المفاصل هي صك حرية الحركة للإنسان .
وبحساب كلمة (( مفصل )) بعد تفريدها (( م ف ص ل )) حسب ابجدية الحروف بارقام ترتيبها من 1إلى 28 وقد نوهت كثيراً عن هذا الترتيب : (( أ ب ج د هـ و ز ح ط ي ك ل م ن س ع ف ص ق ر ش ت ث خ ذ ض ظ غ )) وجدنا كلمة مفصل (( من ترتيب الحروف حسب أرقامها ))
م = 13 + ف = 17 + ص = 18 + ل = 12
المجموع (( 13+17+18+ 12)) = 60
بقسمة 360 مفصل ÷ 60 = 6 وهي عدد الجهات الستة التي يتحرك فيها الانسان بفضل هذه المفاصل .
من العجيب أن كلمة فَصَلَ تكررت في القرأن على مستوى الكلمة 11 مرة ورقم 11 = هـ + و ومن الترتيب السابق وجدنا هـ = 5 + و = 6 المجمع 11
ووجدنا كلمة فصل على مستوى الجذر مثل (( فصل , الفصل , فصالا , نفصل , فصلنا , مفصلا ……وهكذا )) وجدنا الكلمة على مستوى الجذر تكررت 43 مرة
وسر الرقم 43 = الله أحد بترجمة الحروف إلى أرقام كالأتي :
ا + ل + ل + هــ = 1 + 12 + 12 + 5 = 30
أ ح د = 1 + 8 + 4 = 13
الله أحد = 30 + 13 = 43
أي أن إشارة المفصل والفصل والتفصيل كلها تُشير إلى هذا المفهوم
هو الله أحد
وهذا هو عين الإخلاص كما ذُكر في سورة الإخلاص
(( قل هو الله أحد ))
سبحان الله
السؤال المطروح هل تعلم رسول الله صلى الله عليه وسلم في كلية الطب أو الهندسة أو علوم الجبر والإحصاء ….إنه رسول الله ومعجزته الخاتمة رغم أنف الكافرين .
أستغفر الله وهذا ما فتح الله به عليّ من علم ومعرفة والله تعالى أجل وأعلم .
دكتور / محمد حسن كامل
رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب

تعليقات الفيس بوك