غضب واستياء المواطنين بمكاتب البريد

122

 كتب _ مصطفى النحراوى _ السيد عبد الدايم.

سادت حالة من الغضب والاستياء لدى المواطنين للوقوف بالساعات وبشكل غير آدمي وذلك بمكاتب البريد وليس الوضع بمحافظة الغربية فقط بل بمختلف المناطق، يعيش آلاف من المواطنين في رحلة من العذاب بشكل يومي سواء من أصحاب المعاشات أو الخدمات البريدية كالحصول على حوالات أو طوابع بريدية، او صرف فلوس وغيرها من الخدمات فأصبح التزاحم والتدافع البشري والاشتباكات أمرا معتادا في مكاتب البريد من المشاجرات والجو الحار وقسوة معاملة الموظفين للمواطنين. والجملة الشهيره المعتاد قولها السيستم واقع، فينتظر المواطنين فى حاله من الغضب عند قول مثل هذه الكلمه،

وناشد المواطنين الساده المسؤولين بوضع حلول لهذه المشكله

تعليقات الفيس بوك
Share via