280 × 90

"تايمز": زعيم حزب العمال البريطاني السابق كان عميلا لموسكو

41

مبنى المخابرات السوفيتية بموسكو – ارشيف

رجحت صحيفة “تايمز” استنادا إلى كتاب “الجاسوس والخائن”، أن مايكل فوت الزعيم الأسبق لحزب العمال البريطاني، كان عميلا للمخابرات السوفيتية.

وذكرت الصحيفة، أن الاستخبارات الخارجية البريطانية “مي-6” ترجح أن مايكل فوت، كان على علاقة وثيقة بجهاز المخابرات السوفيتي “كي جي بي”، الذي أتقن استخدام السياسي البريطاني لترويج المعلومات المزيفة والمضللة.

وتؤكد  الصحيفة أن فوت، تلقى في الستينات من القرن الماضي ما إجماله 37 ألف جنيه استرليني من موسكو على شكل 14 تحويلا ودفعة لقاء تعاونه مع “كي جي بي”.

إقرأ المزيد

مجلة أمريكية: قد يكون الـ”كي جي بي” السوفيتي جنّد ترامب منذ سنوات!

وأضافت الصحيفة أن الاستخبارات البريطانية علمت، بخفض الجانب السوفيتي صفة فوت من “عميل” إلى “شخص للاتصال السري”، وذلك بعد انتقاده الشديد للتدخل السوفيتي في تشيكوسلوفاكيا سنة 1968.

وقاد فوت، حزب العمال خلال في الثمانينات، إذ كانت مارغريت تاتشر قد اعتلت لتوها سدة الحكم ممتطية حزب المحافظين.

ولد مايكل فوت عام 1923، وعمل صحفيا على مدى سنوات وكان يتعاون مع صحف Tribune، وEvening Standard، وDaily Herald.

وفي عام 1945 نال عضوية مجلس العموم البريطاني وفي السبعينيات شغل منصب وزير العمل البريطاني، كما ترأس حزب العمال بين 1980 و1983

وتوفي السياسي العمالي المخضرم عام 2010 عن عمر ناهز 96 عاما، وكان يعتبر أطول زعيم حزب عمرا في تاريخ السياسة البريطانية.

المصدر: وكالات

مصدر الخبر

تعليقات الفيس بوك