مشاركة شركة الريان جروب في مؤتمر خبراء التدريب والاقتصاد

0 149
كتبت امل ابو دنيا
مشاركة شركة الريان جروب رئيس مجلس الادارة رجل الاعمال محمد كامل في مؤتمر العربي لخبراء التدريب والتنمية
لتحقيق أهداف التمنية المستدامة في المجتمعات العربية
ملتقي مدراء التنمية والتدريب في الوطن العربي
الموافق انعقادة يوم السبت 12 يناير
الساعة ١١ صباحا
مكان انعقاد االقاهرة قاعة اوركيدا
3ش حسن حافظ
المؤسسة القومية لتنمية الأسرة والمجتمع بالعجوزة
تحت رعاية السفير محمد عبد الغفار رئيس مجلس الاقتصادي الإفريقي
الجهة المنظمة للمؤتمر : أكاديمية الطليعة للتدريب والتأهيل والاستشارات رئيس الاكاديمية محمد الجيلاني
مديرة العلاقات العامة والمنسق الإعلامي
الأستاذة ناريمان حسن
بحضور النائبة مايسة عطوة والدكتور رضا طعيمه والدكتور محمد اللقاني والعميد محمد يوسف
اكد محمد كامل علي اهمية التدريب لتحقيق اهداف التنمية وازدهار الاقتصاد المصري
أهداف المؤتمر:
• دراسة الأداء الإداري والاقتصادي في المؤسسات كافة وإيجاد الحلول
• التأكيد على دور التدريب لتحقيق استراتيجيات التنمية .
• تعزيز الشراكة وتبادل الخبرات والمهارات بغرض تفعيل دور التعليم والتدريب والبحث العلمي.
• إعداد مساقات تعليمية حديثة لتدريس مختلف فروع علوم الإدارة والاقتصاد وتخصصاته من منظور التنمية..
• استعراض التجارب والخبرات الإدارية والاقتصادية العالمية في مجالات تنمية الموارد البشرية.
• توفير منصة تعارف وتبادل خبرات للباحثين والخبراء في مجالات الإدارة والاقتصاد من مختلف دول العالم
محاور المؤتمر :
*****
المحور الأول : برامج الإدارة والاقتصاد والتنمية.
• الاقتصاد والتنمية: التأثير المتبادل.
• التحولات الاقتصادية وأثرها في برامج التنمية.
• تنمية الموارد الاقتصادية ودورها في تحقيق التنمية.
• تطوير الرؤى الاقتصادية عبر مخرجات التنمية.
• دراسات حول الاقتصاد القائم على المعرفة
المحور الثاني : برامج التدريب والتأهيل لدعم التنمية.
• دور مراكز التدريب والاستشارات والأبحاث في دعم الاقتصاد والتنمية
•الإدارة الفاعلة وتحديات الأزمات.
• تنمية الموارد البشرية في ظل التكنولوجيا الحديثة.
• تنمية الموارد البشرية والتطوير المؤسسي.
• مساقات التنمية في مجال الاقتصاد والإدارة.
• تعزيز الخبرات والقدرات الإدارية في مجال التنمية.
• دور الإعلام وتكنولوجيا الاتصالات في قضايا.
تعليقات الفيس بوك
لا يوجود كلمات دليلية لهذه المقالة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تسعة عشر + أربعة عشر =

Share via