تجديد حبس ‘ أم زبيدة ‘ 45 يوما علي ذمة التحقيقات

0 1٬104

كتب –  رباب الاهواني

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، قبول استئناف النيابة العامة وإلغاء إخلاء سبيل مني محمود المعروفة إعلامياً بـ ‘ أم زبيدة ‘ التي قامت بتلفيق رواية مفادها أن أجهزة الأمن ألقت القبض وعذبت ابنتها زبيدة إبراهيم يوسف، واتهامها بالانضمام لجماعة إرهابية، وامرت المحكمة بتجديد حبسها لمدة 45 يوم علي ذمة التحقيقات.
كان النائب العام المستشار نبيل صادق أمر بحبس مني محمود محمد، والتي قامت بتلفيق رواية مفادها أن أجهزة الأمن ألقت القبض وتعذيب ابنتها زبيدة إبراهيم يوسف، وذلك لمدة 15 يوما احتياطيا علي ذمة التحقيقات التي تجري معها بمعرفة نيابة أمن الدولة العليا بإشراف المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول للنيابة.
وأسندت النيابة في تحقيقاتها إلي والدة الفتاة ‘زبيدة’ الاتهام بنشر وإذاعة أخبار كاذبة من شأنها الإضرار بالمصالح القومية للبلاد، والانضمام إلي جماعة أنشئت علي خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلي تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء علي الحرية الشخصيةِ للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وشرعية الخروج علي الحاكم، وتغيير نظام الحكم بالقوة، والإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.
وكانت المتهمة قد ألقي القبض عليها في ضوء إذن صادر قضائي بالضبط والإحضار بحقها من نيابة أمن الدولة العليا، بعدما تبين أنها أدلت بمعلومات وبيانات كاذبة عن سوء قصد وعلي نحو متعمد في مقابلة مع شبكة الإذاعة البريطانية ‘بي بي سي’ مفادها أن ابنتها ‘زبيدة’ تعرضت لما أسمته بـ ‘الاختفاء القسري’ والتعذيب بمعرفة أجهزة الأمن، قبل أن يتبين عدم صحة تلك المزاعم وأنها من نسج خيال المتهمة وظهور ابنتها في مقابلة تلفزيونية نفت فيها صحة ادعاءات والدتها.

تعليقات الفيس بوك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة عشر − 3 =

Share via