وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) قد عاقب مولر بحرمانه من اللعب مباراتين، بعد طرده في لقاء فريقه الأخير بدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا أمام أياكس أمستردام الهولندي، ليقدم النادي البافاري طلب استئناف تم رفضه الاثنين.

وحاول بطل الدوري الألماني تقليص مدة العقوبة إلى مباراة واحدة فقط، إلا أن الرفض جاء من (ويفا) الذي اعتبر تدخله في لقاء أياكس خطرا جدا ويستحق العقوبة الأولية.

ومن ناحية أخرى، جاءت الأخبار من معسكر “البافاري” سيئة حول حارس مرماه مانويل نوير، الذي تعرض لإصابة في الإبهام، تبين لاحقا أنها لن تكون “بسيطة”.

 وغاب نوير عن لقاء فريقه أمام ليفركوزن بالدوري الألماني السبت، وتبين لاحقا ان إصابة الإبهام “أعقد” مما توقعوا، وقد تبعده كذلك عن لقاء ليفربول.

ويواجه ليفربول بايرن ميونيخ في “قمة” دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا يوم 20 فبراير في ملعب أنفيلد، قبل أن يواجهه إيابا يوم 14 مارس على استاد أليانز أرينا.