وأظهر مقطع فيديو، ضابطة الشرطة، نايلة حسن، وهي تلقي كلمة مؤثرة، بشأن الهجوم الدامي، أمام الآلاف في أوكلاند بشأن الهجوم الذي أحدث صدمة داخل البلد المعروف بأمانه.

وقالت نايلة حسن التي تشغل رتبة “مراقبة عامة”؛ وهي من أعلى المراكز في شرطة البلاد، “أنا فخورة بكوني مسلمة وقائدة في الشرطة النيوزيلندية، وأنا أيضا مصدومة مما حصل في مدينة كريست شيرش”، وفق ما نقلت صحيفة “إندبندنت”.

واستهلت كلمتها بتحية “السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته” ثم رددت عبارة “الحمد لله” ثلاث مرة وخفضت رأسها وهي تجهش بالبكاء.”

 

وصرحت “هذه الأيام عصيبة جدا جدا بالنسبة للمسلمين، بشكل خاص” ثم قالت “لكن هذا ينطبق أيضا على كافة الأطياف في مجتمعنا”.

وأضافت “نريد أن نطمئن كل شخص بأننا نقوم بكل شيء حتى يجري التعامل مع ضحايا هذا الهجوم المدمر بأقصى درجات الاحترام”.

وأوردت “أود أن يعرف مسلمونا وسكان مدينة كرايست تشيرش أننا نقف إلى جانبهم ونتقاسم معهم أحزانهم وآلامهم”.

وأكدت أن الشرطة ستقوم بكل ما في وسعها حتى تدعم المسلمين، ثم ختمت بعبارة “إن شاء الله” باللغة العربية، قبل أن تبدأ كلمتها باللغة الإنجليزية.