ولقي الحدث الإماراتي إشادة كبرى يعكس مكانتها وقدرتها على تنظيم الأحداث العالمية الكبرى ويبرز مدى اهتمامها ورعايتها لأصحاب الهمم ودمجهم في المجتمع، كما عبر عدد من المشاركين.

وعبرت مدربة منتخب المصري، داليا محمد، عن شكرها لدولة الإمارات على حسن الضيافة سواء من المنظمين أو المتطوعين أو من الشعب الإماراتي الذين ضربوا أروع القيم الأصيلة في معاملتهم لجميع المشاركين في الأولمبياد الخاص والمتمثلة في احترام المشاركين دون تمييز مما بعث السعادة والفرح في نفوس الجميع .

ولفتت إلى أن مصر تشارك في الأولمبياد الخاص 2019 المقامة حاليا بأبوظبي ببعثة تتألف من 69 لاعبا ولاعبة يشاركون في 14 رياضة مختلفة ومن ضمن الرياضات التي تشارك بها رياضة الفروسية من خلال أربعة لاعبين ولاعبات. حسب ما نقلت وكالة أنباء الإمارات.

كما تشارك سلطنة عمان في منافسات الأولمبياد الخاص 2019 ببعثة مكونة من 140 مشاركا من مختلف المحافظات بينهم 95 لاعبا ولاعبة و36 مدربا و14 إداريا، حيث يتنافس لاعبو الأولمبياد الخاص العماني في 14 رياضة تتضمن ألعاب القوى والسباحة والريشة والطائرة والبوتشي والبولينغ وكرة القدم وكرة اليد ورفع الأثقال وتنس الطائرة وكرة الطائرة والتنس الأرضي والتزلج على العجلات والإبحار الشراعي إضافة إلى رياضة الفروسية.

 وقال المدرب سالم الحكماني مدرب الفريق العماني للفروسية لـ “وام” : ” نحن سعداء جدا ولنا شرف المشاركة في هذه البطولة العالمية الكبيرة وحصلنا على أربع ميداليات حتى الآن ميدالية واحدة ذهبية وثلاثة برونزيات ونتمنى الحصول على المزيد “.

وأضاف : ” يشارك منتخبنا بأربعة فرسان من بينهم الفارس خليل بن أحمد الرواحي البالغ من العمر 16 سنة الذي ‏بدأ بركوب الخيل عندما كان عمره ست سنوات وحصل على الميدالية الذهبية أثناء مشاركته في المنافسات بسلطنة عمان “.

من جهة أخرى تضم البعثة التونسية المشاركة في الأولمبياد الخاص 52 فردا ويمثل الحضور الرياضي بـ48 شخصا من بينهم 32 بطلا و16 مدربا في 8 اختصاصات رياضية، ويمثل الأولمبياد الخاص التونسي 17 بطلا و15 بطلة .

يذكر أن رياضة الفروسية تعد أحدى الرياضات الأولمبية الـ 24 ضمن اللألعاب العالمية تشهد مشاركة 27 فارسا وفارسة يمثلون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من 7 دول .