وارتبط اسم اللاعب في الفترة الأخيرة برغبته في الرحيل عن صفوف أتلتيكو مدريد والانضمام لصفوف برشلونة، بعدما ندم على قرار رفضه الانتقال للبلوغرانا في الصيف الماضي.

وقالت مود، وهي شقيقة غريزمان، لصحيفة “ليكيب” الفرنسية: “هناك ناد واحد نحن على اتصال به حاليا، هو أتلتيكو مدريد ولا أحد غيره”.

وأضافت: “ادعاء الصحف بمعرفة ما يفكر أخي فيه أمر أصبح متعبا، فالأشخاص الوحيدون المشرفون على اهتمامات أخي هم أنفسهم منذ عامين، وهم أنا وأبي آلاين والمحامي الخاص بنا سيفان كاريان”.

وتابعت: “أنطوان محبط للإقصاء من دوري الأبطال، لأن خوض نهائي البطولة في ملعبهم كان أحد أهدافه حين قرر البقاء في صفوف الفريق، لكن ليس هو وحده المحبط، بل كذلك الإدارة والمدرب واللاعبين والجماهير”.

وكانت تقارير صحفية قد ذكرت أن غريزمان فضل البقاء في مدريد لرغبته خوض نهائي دوري الأبطال على ملعبهم الجديد واندا ميتروبوليتانو هذا الموسم، لكن خروج الروخيبلانكوس المثير أمام يوفنتوس أحبط اللاعب وجعله يفكر في الرحيل مجددا.

يذكر أن غريزمان قد وقع عقدا جديدا مع ينتهي موسم 2022 – 2023، فيما يتواجد حاليا في معسكر منتخب فرنسا الذي يستعد لمواجهة مولدوفا وأيسلندا في تصفيات يورو 2020.