المخابرات المصرية تتسلم الإرهابي هشام عشماوي والإرهابى بهاء أبو المعاطى الحارس الشخصى له


15٬653

كتب – إبراهيم عبد المقصود –

تسلمت السلطات المصرية من الجيش الوطنى الليبى الإرهابى هشام عشماوى الذى ألقى القبض عليه فى حى المغار بمدينة درنة وهو يرتدى حزام ناسف، أكتوبر الماضى، وذلك بعد مخاطبة السلطات المصرية الجانب الليبى لمحاكمة عشماوى المتورط فى 17 عملية إرهابية قتل فيها العشرات من أبناء الشعب المصرى.

مشيرة إلى أن المخابرات العامة المصرية تسلمت الإرهابي خلال زيارة الوزير عباس كامل رئيس المخابرات العامة.

كما تسلمت المخابرات المصرية الإرهابى بهاء على أبو المعاطى، الحارس الشخصى للإرهابى هشام عشماوى، والذى ألقى القبض عليه فى مدينة درنة أكتوبر الماضى.

ويعد بهاء على أبو المعاطى أحد أخطر الإرهابيين المنتمين إلى تنظيم المرابطين الذى شكله الإرهابى هشام عشماوى، ويعد الصندوق الأسود للجماعات المتطرفة فى شمال أفريقيا.

كان الجيش الوطنى الليبى قد أعلن تسليم الإرهابى الأخطر فى شمال افريقيا هشام عشماوى إلى السلطات المصرية.

وشارك الإرهابى هشام عشماوى فى تدريب عناصر تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامى فى مثلث السلفادور الذى يقع فى جنوب ليبيا، فضلا عن تواصله مع القيادى فى التنظيم مختار بلمختار لتشكيل تحالف يقاتل إلى جانب تنظيم القاعدة.