الهيئة العربية للتصنيع تستقبل القيادات الإفريقية الشابة ووفد الشباب الإفريقي يشيد بمجهودات الرئيس السيسي

محمود الهندى
أكد الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع علي أهمية تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي لتعزيز دور الشباب الإفريقي لتولي المناصب القيادية والتنفيذية.
وأعرب “التراس” عن اعتزازه بزيارة وفد الشباب الإفريقي, مؤكدا أن الهيئة ترحب باستقبال الدارسين من شباب إفريقيا للتدريب بمصانع الهيئة العربية للتصنيع خلال فترة الدراسة بكليات الهندسة المصرية .
جاء هذا في تصريحات خاصة ,خلال لقاء اللواء توحيد توفيق مساعد رئيس الهيئة مع وفد الشباب الإفريقي وعددهم 120 قيادي تنفيذي, في إطار الدورة التدريبية لمنحة ناصر للقيادة برعاية وزارة الشباب والرياضة ,ويسعد الهيئة أن تكون أحد المشاركين الرئيسيين في مشروع منحة ناصر للقيادة.
وتعد “ناصر” أول منحة تستهدف القيادات الإفريقية الشابة التنفيذية ذات التخصصات المتنوعة ,وقد اتخذت المنحة اسم الزعيم جمال عبد الناصر, نظرا لكونه أحد أهم الزعامات بالنسبة لشعوب القارة الإفريقية .
في هذا الصدد, أوضح اللواء توحيد توفيق أن الهيئة تفتح أبوابها لزيارات مُماثلة من أجل دعم التكامل والتعاون المُشترك وتبادل الخبرات مع الأشقاء الأفارقة في إطار استعادة دور مصر التاريخي بالقارة السمراء ورئاستها للإتحاد الإفريقي.
وأوضح “توفيق” أهمية تقديم كافة أشكال الدعم والتأهيل والتدريب للشباب الإفريقي وتمكينهم في المناصب القيادية والاستفادة من قدراتهم ,مشيرا إلي أن منحة ناصر تستهدف إعداد جيل جديد من القيادات الإفريقية الشابة برؤية تتوافق مع رئاسة مصر للإتحاد الإفريقي وتوجهها لتحقيق التكامل والوحدة الإفريقية ,بالإضافة إلي إنشاء تجمع للقيادات الإفريقية الشابة الأكثر تأثيرا علي مستوي القارة بالتدريب والمهارات اللازمة .
وقد حرص اللواء توحيد توفيق علي فتح حوار مفتوح مع الشباب الأفارقة, حيث أشار إلي أن الهيئة العربية للتصنيع تعد أحد قلاع الصناعة بفضل جهود أبنائها علي مدار الأجيال, مؤكدا أن الهيئة تضع كافة خبراتها وإمكانياتها البشرية والتكنولوجية للتعاون والشراكة مع أشقائنا بالقارة الإفريقية وتدريب الأشقاء الأفارقة في العديد من مجالات التصنيع .
وعقب تفقد معرض منتجات الهيئة العربية للتصنيع ,أبدي وفد الشباب الإفريقي إعجابهم بمنتجات الهيئة المتنوعة عسكريا ومدنيا وقدراتها التصنيعية لتطوير التكنولوجيا بأساليب علمية لتحقيق أعلي نسب للتصنيع المحلي ونقل وتوطين التكنولوجيا بالتعاون مع الخبرات الدولية,وفقا لمعايير الجودة العالمية .
كما أشادوا بمجهودات الرئيس عبد الفتاح السيسي لمد جسور التواصل والتعاون مع الأشقاء الأفارقة وعودة العلاقات المصرية الإفريقية لعهدها الذهبي .
تعليقات الفيس بوك
لا يوجود كلمات دليلية لهذه المقالة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

Share via