حادثة الطائرة الرومانية ……..أسدٌ علىّ وفى المعارك نعجةٌ !؟

5٬101

روما-محمد يوسف 

أزمة الطائرة الرومانية التى تعرضت لها أسرة مصرية وترهيب أطفال المصريين عليها  أمس الأول ألقت الضوء على تفكك المصريين فى الخارج وعدم ترابطهم وتلاحمهم ,فأقل ماكان يجب على ركاب الطائرة المصريين ان يصروا على النزول من الطائرة والإعتصام فى مطار بوخارست حتى ياتى إليهم أحد أفراد البعثة الدبلوماسية فى رومانيا ,كانت المشكلة ستأخذ أبعاد أخرى من شانها أن تضع السلطات الرومانية فى مأزق دبلوماسي لاتحسد عليه ,وبالتالى كانت السلطات الرومانية ستستجيب لمطالب الركاب المصريين وهى راكعة ومتوسلة وطالبة لإرضاء الجميع .

المطالبين بتدخل وزيرة الهجرة

وعلى الجانب الآخر نجد بعض عواجيز الفرح وثورجية الكنب يطالبون بتدخل الدولة المصرية او وزيرة الهجرة ,فخرج بعضهم ينتقد الدولة المصرية فى إهدار حق رعاياها ,طيب مش لما يبقي الرعايا رجالة الأول نطالب بتدخل الوزيرة والقيادة السياسية ,للأسف لم أجد تصرف يليق بالجدعنة والشهامة المصرية إلا من السيدات المصريات على الطائرة بينما كان الرجال يقفون موقف المتفرج على معركة تدور بين غرباء ينتظر إنتهائها ليطير إلى بلده ,متناسيين أنهم يمكن ان يكونوا فى مثل هذا الموقف كمواطنهم الذي وقفوا ليتفرجوا عليه كالبلهاء ,فتحية إلى السيدات المصريات اللائى اثبتنا انهن بألف رجل ,وبخاصة السيدة التى ظلت تصور الحدث رغم تهديد رجل الأمن الرومانى عديم المبادىء الذى حاول أن يهددها ,بالتالى الفيلم فضح التصرفات المشينة لرجال الأمن هناك ,نرجو ان يتم التعامل بالمثل مع هؤلاء الغجر (مافيش تعبير عندى يليق بمارأيته غير هذا التعليق )

مايتوجب علينا فعله

يجب على كل مصري وكل عربي حر حول العالم  يخاف الله ان يقاطع شركات الطيران الرومانية كعقاب جماعى على ماأقترفوه فى حق مواطننا ,حتى وإن كانت تذاكرهم بلامقابل ,ويجب علينا كمصريين فى الخارج عمل حملة شاملة لتكن ضغطا على الإتحاد الأوربي فى هذا الشأن ,فليس هناك مدعاة لإنزال راكبا مسن بدون أى أسباب ,اللهم إلا انه أغضب مضيفة ممن يصنفوهم فى إيطاليا بغجر أوروبا .

أسدٌ علىّ وفى المعارك نعجةٌ !؟

طبعا لوكانت هذه الحادثة تمت على متن الشركة الوطنية للطيران لوجدنا آلاف الأشخاص يطالبون بالمقاطعة ,وآلاف الفيديوهات تنادى بحقوق المواطن المصري على شركات دولته ,الآن نحن امام إختبار لابد وان ننجح فيه بإمتياز ,الا وهو عمل حملة كبيرة على الفيس بوك لمقاطعة الشركات الرومانية بكل أشكالها وليس شركات الطيران لكى يعلم كل من تسول له نفسه بإنتهاك حق مصري مغترب انه يلعب بالنار ,وإلا سينطبق علينا جميعا كمغتربين قول الشاعر (أسد على وفى المعارك نعجة) .


التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.