” يوحنا ” و ” دياب ” و ” فنجان القهوة ” في اجتماع مغلق !


151

متابعة / عمرو الفقي

كعادته كل صباح يعقد اجتماعه المغلق معه ، يتأمل كل منهما الآخر لوهلة من الزمن ، ما يلبث أن يقطعها بمد يديه نحوه رافعا إياه نحو شفتيه ليبدأ يومه المشحون دائما بالكثير من الأعمال برشفة من قهوته الخاصة في فنجانه المميز ثم ينزل برفق واضعا إياه على مكتبه مصحوبا بنظرة امتنان و تقدير !
قلب بأنامله في أخبار الصباح سواء على هاتفه أو حاسبه الشخصي المحمول حتى صادفته بعض الأخبار عن شخصية مميزة هو سيادة السفير/ محمد مفرح محمد السيد دياب والذي أظهرت الأخبار المتداولة عنه اهتمامه بالمشاركة والمساهمة وبقوة في العديد من الفاعليات المحلية والإقليمية والدولية كمهرجان دبي السينمائي ال ١٣ و مؤتمر ابو ظبي للاغذيه حول العالم و مؤتمر القمة الاسيوي وغيرها من الفاعليات الهامة والمؤثرة في كافة المجالات الفنية والعلمية والاقتصادية و السياسة ، وهو ما دفع الدكتور / مينا يوحنا المدير العام لمنظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان و التي تعمل تحت مظلة القانون الدولي و المصري و مسجلة في INC بالأمم المتحدة إلي ارتشاف ما تبقى من قهوته الصباحية وتحديد موعد للقاء سيادة السفير / محمد مفرح محمد السيد دياب في مكتبه .

وبعد لقاء مغلق مطول تناولا فيه سبل التعاون بينهما وكيفية استغلال الإمكانيات المتاحة لديهما لخدمة هذا الوطن ، أصدر الدكتور / مينا يوحنا تعليماته بتعيين السفير/ محمد مفرح محمد السيد دياب منسقا للجنة العلاقات الدبلوماسية لمنظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان ، ومنحه صلاحيات التنسيق مع عدة جهات دولية بهدف جذب الاستثمار إلى مصر و دعوتهم لإقامة مشروعات تنموية استثمارية ضخمة على الأراضي المصرية  وإمكانية عقد موتمراتهم وسط معالم الحضارة الفرعونية وكان لدعوته أكبر الصدى لدى تلك الجهات والتي أشادت بدور المنظمة فى نشر السلام والمحبه على مستوى العالم و حرصها الدائم على تحقيق الحياة الكريمة للإنسان حيث كان .