” كشف حساب ” رئيس مدينة أخميــــم يعرض إنجازاته خلال 6 أشهر


0 194

6 أشهر بالتمام والكمال مرت على تولى الأستاذ عاطف الصمطى رئيساً لمركز ومدينة أخميــم ، استطاع خلالها إنجاز العديد من الملفات الشائكة ، وما زالت هناك بعض الملفات تحتاج لتدخلات وميزانيات كبيرة وتحتاج أيضاً لجهد ومشاركة من كافة الجهات ، وعندما علمت بانتهاء فترة الست أشهر ، كان لا بد من اللقاء مع رئيس المدينة ، ليكشف لنا عن أهم ما تم إنجازه خلال هذه الفترة ، وهل هناك خطط مستقبلية لإنجاز ما لم يتمكن من إنجازه .

فى بداية الحوار الصحفى مع الأستاذ عاطف الصمطى رحب بفكرة كشف الحساب ، وبدأ حواره عن اهتمامه بالمناطق الأثرية وذلك لما يمتاز به مركز ومدينة أخميم من طبيعة خاصة فى هذا المجال ، حيث أكد بأنه تم رفع كفاءة معبد ميريت آمون من حيث رفع الباعة الجائلين وإعادة رصف المنطقة بالكامل ، وإزاحة الستار عن تمثال رمسيس الثانى بعد عمل استمر لــ 6 أشهر من حيث تجميع قطع التمثال المتناثرة بحضور محافظ الإقليم الدكتور أحمد الأنصاري ووزير الآثار وعدد 40 سفير دولة عربية وأجنبية .

وأوضح ” الصمطى ” بأنه تم إنشاء دورت مياه سياحية على أعلى مستوى ، داخل المنطقة الأثرية لتتناسب مع السياح ، كما تم تطوير منطقة الحواويش ضمن مشروعات تنمية صعيد مصر بتكلفة 10 مليون جنيهاً وهى عبارة عن مكاتب إدارية ومصاعد للصعود للجبل ورؤية الآثار من أعلى نقطة وينتهى العمل منها خلال شهر نوفمبر القادم .

وأضاف ” الصمطى ” بأنه تم تطوير منطقة الأمير حسن حيث تم رفع كفاءة المنطقة بالكامل وتحويلها إلى منطقة حضارية ، وتم رفع كشك الكهرباء الملاصق لسور المسجد ، وكذلك الأعمدة الكهربائية وتحويلها إلى كابلات أرضية وتزويد المنطقة ببنية تحتية وإعادة رصف المنطقة ونقل مقلب القمامة الموجود أمام المسجد لمكان آخر ودهان السور الحديدى وأعمدة الكهرباء .

لفت رئيس المدينة إلى اهتمامه بقطاع الكهرباء حيث تم تركيب عدد 35 عامول أنكوستيل من الخلوة حتى الإدارة الزراعية ، وتركيب عدد 11 عامود كهرباء ومحول كهربائى بالكولا بتكلفة 700 ألف جنيهاً ، كما تم رفع كفاءة الشوارع بكشافات إنارة حيث تقوم الوردية المسائية بمتابعة جميع الشوارع والميادين العامة والعمل على إنارتها أولاً بأول .

كما تم تدعيم المدينة بعدد 4 كابلات بداية من محطة المحولات بأخميم مروراً بشوارع أخميم ، حيث كان من المزمع مرورها بشوارع رابعة العدوية والشرقاوى والثانوية الفنية بنات والست عزيزة وحفاظاً على هذه الشوارع تم التنسيق مع الكهرباء لتغيير المسار وذلك حفاظاً على عدم إهدار المال العام حيث تم تنفيذ المشروع فى شوارع غير مرصوفة وتؤدى نفس الغرض وبأقل تكلفة .

وفى مجال الرصف أكد ” الصمطى ” بأنه تم الانتهاء من رصف عدة شوارع بالمدينة والقري ، مثل شارع الشرقاوى والعسال وبحرى البلد ، وشارع مرزوق ، والأمير حسن ، والمنطقة الأثرية ، وحسن شعيب حتى نهاية العمارات السكنية ، وذلك من قيمة رد الشئ لأصله وكذلك خلق محور مرور جديد ومدخل ومدينة أخميم من الكوبري الجديد مروراً باليرموك حتى محطة الصرف .

كما تحدث رئيس المدينة خلال حواره عن أعمال التجميل التى تمت وشملت رفع كفاءة طريق أخميم سوهاج ، وشارع حلمى الشريف ، وميدان الوزات ، وتجميل منطقة الأمير حسن ، وتركيب أوتار مضيئة للعروسة العازفة بمدخل أخمين ، وتجميل مداخل القرى وباووابة الكولا ، وكذلك تطوير مداخل نيدة وبوابة زهرة القري ، ومنطقة الحواويش أمام الوحدة المحلية ، وتغطية مصرف نجع حنفى والذى كان يمر وسط الكتلة السكنية بطول كيلو متر وبتكلفة إجمالية مليون جنيهاً .

ولفت رئيس المدينة الانتباه أيضاً إلى مجال مياه الشرب حيث تم تفيذ خط مياه من محطة مياه الكوثر مروراً بالسلامونى والصوامعة شرق بطول 2 كم ، وبتكلفة 2 مليون جنيهاً بتنفيذ شركة مياه الشرب والصرف الصحى بعد تذليل كافة العقبات التى تواجه المشروع ، وتم أيضاً تركيب أبواش حريق بالمدينة والقرى بتكلفة 370 ألف جنيه ، وجارى استكمال خط مياه نيدة بعد توقف دام أكثر من خمس سنوات .

وفى إجابته عن بلطجة سائقى التوك توك بأخميم .

أوضح رئيس المدينة بأن الوحدة المحلية شرعت فى وضع تسعيرة لمركبة التوك توك بحيث تكون 4 جنيهات داخلية موحدة وذلك للحد من استغلال المواطنين وبالنسبة للمسافات البعيدة تكون بالاتفاق بين ساءئق التوك توك والمواطن ، وتأكيداً لهذه التسعيرة تم وضع استيكرات على زجاج التوك توك وذلك بعد أخذ رأى عينة عشوائية من المواطنين وسائقى التوك توك وموافقة المجلس التنفيذى على الأجرة الموحدة .

أيضاً تقوم الوحدة المحلية بدراسة عمل سرفيس داخلى ونقل جماعي داخل المدينة ويكون على ثلاثة خطوط الأول يبدأ من الرى لنجع صفرة ، ومن نجع صفرة لمسجد فاطمة الزهراء لخدمة طلاب المدارس ، والثالث من ميدان الوزات حتى موقف أخميم أفل الكوم .

واختتم رئيس المدينة حديثه عن قيام الوحدة المحلية للتصدى بكل قوة للتعديات على الأراضى الزراعية بالتنسيق مع الإدارة الزراعية بحيث يتم رصد أى حالات تعد وإبلاغ الوحدة المحلية فوراً والعمل على إزالتها حيث تم إنشاء وحدة التدخل السريع والتى تقوم بالتدخل الفورى ، وكذلك أملاك الدولة والمبانى المخالفة حيث يتم تنفيذ قرارات الإزالة الصادرة على أملاك الدولة والذين لم يقوموا بتقنين الأوضاع .