وفي كلمة أمام رواد أعمال من الحزب الديمقراطي، قال الملياردير وقطب الإعلام المرجح أن يترشح لانتخابات الرئاسة عام 2020:”أعتقد أنه من الواضح أن هذا الرئيس لا يمكن مساعدته في هذه المرحلة، وأن الإسناد الذي يحاول موظفوه تقديمه في المكتب البيضاوي لا يجدي نفعا”.

وقال مايكل بلومبرغ (76 عاما)، الذي تولى منصب عمدة نيويورك ثلاث فترات، ولمح مرارا إلى احتمال خوضه انتخابات الرئاسة في 2020 “الرئيس يرسب في كل امتحان”، بحسب وكالة رويترز.

وأوضح بلومبرغ أنه أجرى مناقشات مع زعماء الحزب الديمقراطي ومع مسؤولين في ولايتي أيوا ونيوهامبشر مع اقتراب منافسات للترشيح لكنه قال حين سئل عن احتمال خوضه للسباق إنه لم يتخذ قرارا بعد.

وقال “سيكون أمرا عظيما أن أصبح رئيسا للولايات المتحدة لكن ينبغي عليك أن تنظر فيما يمكن أن تقوم به في القطاع الخاص، وفي فرص انتخابك، عائلتك وحياتك الخاصة…وشركتك. لا أحب الانسحاب من التحديات لكنني أمام تحديات متعددة”.

وكانت مجلة فوربس قدرت في العالم الماضي ثروة بلومبرغ بأكثر من 50 مليار دولار. وستمكنه أمواله من تمويل حملته لكن ذلك سيثير على الأرجح انتقادات من ديمقراطيين آخرين منافسين له.