مبنى الحاسب الالى ببناويط مات بالسكته القلبيه والعزاء قاصر على المسئولين


0 121

اجرئ التحقيق

خالد مسلم رئيس قسم التحقيقات

الشباب هم نصف الحاضر وكل المستقبل هم فلذه اكباد الوطن وبراعمه الفتيه ومن اجل هذا كان اهتمام القياده السياسيه بتفعيل دور الشباب وان يتقلدوا المناصب القياديه ومن اجل خلق جيل مدرب وواعى كانت فكرة انشاء مركز الحاسب الالى بمركز شباب بناويط التابع لاداراة شباب المراغه بسوهاج كانت فرحه غامره لشباب المركز عامه وشباب بناويط بصفه خاصه وتم البدء فى انشاء المبنى وكان ذلك فى عام 2000اى مايقرب عشرون عاما واستكمل المبنى ولايبقى سوى اشياء قليله فى التشطيبات وكل وكيل وزاره للشباب بسوهاح يتجاهل هذا الملف الشائك بحجة ان الموضوع تمت احالته الى النيابه ونتتظر النتائج ومن وقت لااخر ترسل المديريه لجان لحصر الاعمال دون نتيجه واصبح المبنى خرابه ويسكنه البوم والغربان فكان لزاما علينا اجراء هذا التحقيق وضع هذا الملف الشائك امام طارق الخير بسوهاج معالى الوزير اللواء طارق الفقى محافظ سوهاوكان لقاؤنا بالاستاذ محمد عبد العظيم رئيس الوحده المحليه لقرية بناويط قال اننى حزين جدا على هذالصرح العملاق على ارض بناويط والذى تكلف اكثر من 750 الف جنيه دون الاستفاده منه حتى الان ويتسائل لماذا تحاهل هذا المبنى ولمصلحة من عدم اتمام التشطيبات واستطرد الحديث الاستاذ نور الدين عبد الرازق رئيس مجلس ادارة مركز شباب بناويط معبرا عن حزنه البالغ عندما يرى هذا المبنى دون الاستغلال الامثل له انه لو تم استكمال الاشياء، البسيطه فانه يخلق فرص عمل للشباب وانه بتشغيله سوف يدر مصدر ثابت من الاموال والتى تسفيد منها خزانة الدوله من تنظيم دورات تدربيه للحاسب الالى اليس هذا يعد اهدارا للمال العام ولمصلحة من اطالب واناشد السيد اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج ان يتدخل وان يصدر تعليماته بتوفير الدعم المالى من حياه كريمه لاستكمال هذا المبنى وان يتم تشغيل المركز لكى يتسنى للشباب الاستفاده منه واكد عاشور جعفر عثمان سكرتير الوحده المحليه لقرية بناويط بانه يعتصره الحزن الشديد عندما يرى هذا المبنى منذ عشرون عاما وان هذا المبنى تم بنائه فى اول حياتى الوظيفيه واتمنى من الله بان لااخرج على المعاش والمبنى لم يتم استكماله الرجاء من الدكتور محمد فريد شوقى وكيل وزاره الشباب والرياضه بسوهاج ان يعطى تعليماته باستكمال هذا المبنى ويتحقق حلم كل ابناء مجلس قروى بناويط بتشغيل المركز وكان لقاؤنا بالاستاذ خالد عتمان نائب رئيس مجلس ادارة مركز شباب بناويط قائلا ان هذا المبنى تم بنائه عام2000 وكنت انذاك صغير وان الان شاب كل تلك الفتره اشاهد هذا المبنى عباره عن جثه هامده واصبح المبنى اشبه بخرابه ويسكنه البوم والغربان وان المبلغ المتبقى لاستكمال المبنى بسيط فلماذا الاصرار والتعمد فى اهدار المال العام لذا اناشد معالى الوزير اللواء طارق الفقى بالتدخل وتوفير الدعم المالى لتشغيل مركز الحاسب الالى بعد استكماله


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.