قوه الاراده وضبط النفس *كتابه / رومانى منير*


0 21

*أرادتك* هى عزيمتك وتصميمك للوصول لكل ما تريده وفي الفلسفة يُقصَد بالإرادة أنّها قوة يقصد المرء فيها أمراً دون آخر، وإن المفهوم الشائع للإرادة والذي يتداوله الناس بشكلٍ عام: هو أنّها الجهد الذي يجب بذله من أجل تحقيق أو إنجاز عمل ما، وهي الطاقة التي تدفع نحو الإنجاز، وهي الطاقة التي تجعل الفعل يخرج من حيّز المخيلة أو التصوّر إلى التحقيق الفعلى.
فهناك مقولة شهيره تقول :
لا يصل الناس إلى حديقة النجاح دون أن يمروا بمحطات التعب والفشل واليأس، وصاحب الإرادة القوية لا يطيل الوقوف في هذه المحطات.

ينبغي أن يدرك الإنسان ما هى نقاط ضعفه ، لانه لا تتغير حياه الشخص الا بتجديد ذهنه والتغلب على الانفعالات الناتجه عن المشاعر السلبيه، و قدرة الشخص على مقاومة الإغراءات لتحقيق أهداف طويلة الأمد،
ووضع خطة واضحة لاتباع العادات الإيجابية والسلوك بها كأسلوب حياه مثل الذهاب إلى النادي الرياضي، أو وضع خطة لتساعده على التخلص من العادات السيئة مثل تمضية ساعات طويلة في مشاهدة التلفاز،
مسامحة الذات والسعي قدماً.

إن الفشل تتعرض له الطبيعه البشرية؛ فأحياناً يسعى الشخص إلى تحقيق هدف معين ولكن من الممكن أن تفشل محاولته، ولكن هذا لا يعني أن الإنسان فاشل، فلا يجب عليه أن يغضب، أو يشعر بالذنب أو بالإحباط، بل عليه أن يأخذ بعين الاعتبار أن الحياة عبارة عن سلسلة من النجاحات والفشل، ويجب عليه أن يتعلم مسامحة الذات والسعي قدماً ويفكر فى النجاح لان قوه الإنسان وتحقيق الذات هى في أسلوب تفكير الإنسان مع ذاته.

قام “والتر ميشيل”- وهو عالم نفس في جامعة كولومبيا- بدراسة عن قدرة الأطفال على ضبط النفس عن طريق اختبار يقيس قوة الإرادة عندهم، فكانت عناصر أو متغيرات التجربة تشمل مجموعة من الأطفال وصحن يحتوي على قطعة من الحلوى، ثم قيل لكل طفل بأن الباحث اضطر إلى مغادرة الغرفة لبضعة دقائق، وإذا انتظر الطفل حتى عودته يمكنه أن يتناول قطعتين من الحلوى، أما إذا لم يستطع الطفل الانتظار فعليه أن يقرع الجرس وسيعود الباحث فوراً ويمكن للطفل أن يتناول قطعة واحدة فقط حينئذٍ.وتابع فريق البحث هؤلاء الأطفال لمدة ثلاثين عاماً بعد الاختبار؛ فوجدوا بأن الأطفال الذين انتظروا لحين عودة الباحث كان أدائهم أفضل بشكل عام في الحياة، وحصلوا على علامات أعلى في امتحانات الثانوية العامة، كما كان مؤشر كتلة الجسم لديهم أقل.
يؤدي التخلص من مصادر الإلهاء الموجودة في البيئة المحيطة إلى تطوير مهارات قوة الإرادة وضبط النفس لديه؛ فعلى سبيل المثال يمكن للشخص أن يقلل من استهلاك الحلويات والأطعمة السريعة الموجودة في ثلاجته إذا ما كان يريد اتباع نمط حياة صحي، أو يمكنه إلغاء وسائل التواصل الاجتماعي الموجودة على هاتفه المحمول، إذا ما كان يريد أن يحرز انجازا فى عمله.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.