حكومة الوفاق الليبية تتستر على جريمة إبادة جماعية


0 571

روما-محمد يوسف
طالب برلماني  أوروبي حكومة الوفاق الليبية والبعثة الأممية بالتدخل لحماية المهاجرين
-على حسب ما ذكرت (وكالة نوفا) الإيطالية شبه الرسمية – ففى الرسالة الاحتجاجية التى ارسلها  رئيس وفد البرلمان الأوروبي للعلاقات مع البلدان المغاربية أندريا كوزولينو، طالب حكومة الوفاق الوطني الليبية وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، بالتدخل من أجل ضمان سلامة المهاجرين في ليبيا، وخصوصاً في منطقة مزدة ، جنوب طرابلس.

حيث شهدت مزدة فى تاريخ 27 مايو، مقتل 30 مهاجرا غير شرعي منهم 26 بنغاليا و4 أفارقة، كما أصيب 11 آخرون في مزدة خلال تلك المجزرة الجماعية التى ارتكبت تحت أعين السلطات فى طرابلس ولم تحرك لها ساكن ، حيث وصف المسؤولون فى حكومة الوفاق المجزرة أنها عملية انتقامية جاءت كرد فعل على مقتل مواطن ليبي مشتبه في ضلوعه بالاتجار بالبشر.

وندد كوزلينو بمقتل المهاجرين، مضيفاً: “حتى الآن يقولون لي إن التحقيقات التي وعدت بها حكومة الوفاق لمحاكمة المسؤولين عن هذه المجزرة لم تبدأ بعد”.

وطالب البرلماني الأوروبي بتقديم المسؤولين عن هذه المجزرة إلى العدالة في أقرب وقت ممكن، وفقاً لما نقلتة وكالة “نوفا” الإيطالية .


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.