كشف تفاصيل جديدة غير متوقعة في قضية اغتصاب ربة منزل من قبل 7 أشخاص


0 2٬811

 .

كتب محمود أيمن

حيث تم النشر علي أحد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لربة منزل تدعي ” ص.ا.ع” تبلغ من العمر 50 عام من النوبارية – قرية بلال ابن رباح – البحيرة تم خطفها من قبل 7 شباب من نفس قريتها و تم اغتصابها و تصويرها في ارض زراعية و تركها بعدها و تم عمل محضر و التحويل النيابة للتحقيق فيه .

المفاجأة أن تحريات الشرطة اثبتت وجود علاقة مشتبه بين السيدة و آخرين ، و اكر ذلك أهالي القرية محل إقامة ربة المنزل المذكورة ، يوم الواقعة مساءاً استقلت ربة المنزل مع اثنين دراجة آلية حيث شاهدها بعد الأشخاص في القرية بعد فترةٍ من الوقت من عودةَ أحد الأفراد الذين كانوا معاها ، فظن اهل القرية بقاءَ ربة المنزل مع الشخص الاخر ببقعة زراعية مجاورة في وضع منافٍ للآداب؛ لما يقال عنها من سوء .

ذهب بعض من أهالي القرية لتلك الأرض الزراعية ، فوجدوهم في وضع منافي للاداب، فأمسكوا المرأة وصوروها وتعدوا عليها بالضرب، ونشروا ما صوروه بعد الواقعة تشهيرًا بها، ولما تجمع الأهالي انصرف الجميع وتوجهت ربة المنزل إلى قسم الشرطة للإبلاغ عن واقعة التعدي عليها بالضرب وإحداث إصاباتها وتصويرها، دون أن تذكر سائر تفصيلات الواقعة، ولما انتشر خبر صدور قرار ضبطها وتداولت صور لها سجلت المقطع المصوَّر المتداول بمواقع التواصل ونشرته مُدعيةً فيه تعرضها للاغتصاب على خلاف الحقيقة .

ومع العلم ان السيدة في أقوالها أمام الشرطة تعدي أحد عليها بالاغتصاب على غرار ما ادعت بالمقطع المصور المتداول ، وتستمر النيابة العامة في التحقيق في الواقعة ، مهيبةً بالمواطنين تحري الدقة فيما يتداول بمواقع التواصل الاجتماعي، وعدم التسليم بكل ما يذيع ويتواتر؛ لما فيه من بالغ الضرر على التحقيقات .


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.