حدث في مثل هذا اليوم29/06


0 26

كتب: احمد الجيزاوى
1989 وفاة الأديب والمؤلف المصري /محمد عبد الحليم عبد الله
في مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من يونيو 1989 توفي الأديب والمؤلف المصري /محمد عبد الحليم عبد الله، أحد رموز الرواية في الأدب العربي الحديث، ومن أكثر الذين تحولت أعمالهم الأدبية إلى أفلام سينمائية بسبب ما تميز به من ثراء في الأحداث والشخصيات والبيئة المحيطة بها.. وهي الخصائص التي ميزت أعماله عن سائر الروائيين من جيله.
1975 إيزابيل بيرون تتولي الرئاسة بالأرجنتين خلفا لزوجها خوان بيرو
في مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من يونيو عام 1975 تولت ايزابيلا مارتينيز دي بيرون الرئاسة في الارجنتين خلفا لزوجها خوان بيرو حيث كانت تتولي منصب النائبة الرسمية له .
2002 وقعت مواجهة بحرية خطيرة بين الكوريتين هي الأولي من نوعها
في مثل هذا اليوم الثامن والعشرين من يونيو 2002 وقعت مواجهة بحرية خطيرة بين الكوريتين أسفرت عن أربعة قتلى ومفقود في صفوف الجنود الكوريين الجنوبيين ووضعت الجيشين أمام مواجهة خطيرة ،وتعد هذه المواجهة هي الأسوأ منذ مواجهة مشابهة عام‏1999‏ أدت إلي مصرع نحو‏30‏ جنديا كوريا جنوبيا‏.‏كما تعد حدثا متكرراً في تاريخ العلاقات المتوترة بين الكوريتين منذ الحرب الكورية‏(1950‏ ـ‏1953)‏.
1967 – بدأت احداث معركة رأس العش احدى معارك حرب الاستنزاف
بدأت احداث معركة رأس العش احدى معارك حرب الاستنزاف، والتي دارت أحداثها بالقرب من ضاحية بور فؤاد عندما حاولت المدرعات الإسرائيلية احتلالها لكن قوة محدودة من قوات الصاعقة المصرية عددها ثلاثون مقاتلا تشبثت بمواقعها بصلابة وأمكنها تدمير ثلاث دبابات معادية . عاود العدو الهجوم مرة أخرى ، إلا أنه فشل فى اقتحام الموقع بالمواجهة أو الالتفاف من الجنب ، وكانت النتيجة تدمير بعض العربات نصف جنزير بالإضافة لخسائر بشرية واضطرت القوة الإسرائيلية للانسحاب ، وظل قطاع بور فؤاد هو الجزء الوحيد من سيناء الذى ظل تحت السيطرة المصرية حتى نشوب حرب أكتوبر 1973.
1916 – وفاة عالم الآثار الفرنسى/جاستون ماسبيرو
وفاة عالم الآثار الفرنسى/جاستون ماسبيرو ،ولد 23 يونيو عام 1846م في باريس لأبويين ايطاليين، أظهر اهتماما خاصا بالتاريخ عندما كان في المدرسة، وفي سن14من عمره كان مهتما باللغة الهيروغليفية.إلتحق بمدرسة الأساتذة العليا والتي قابل بها عالم الآثار أوجوست مارييت الذي أعجب به ، قام بدراسة المصريات وحده بإطلاعه على الآثار المصرية بمتحف اللوفر والمسلة المصرية بميدان الكونكورد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.